ازالة اثار الركام نتيجة القصف على مخيم درعا

قضاء لاجئ متأثرًا بجراحه واشتباكات بين قوات المعارضة والنظام في مخيم درعا

الخميس 01 سبتمبر 2016
ازالة اثار الركام نتيجة القصف على مخيم درعا
خاص بوابة اللاجئين الفلسطينيين

مخيم درعا - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

نقل مراسل البوابة في مخيم درعا للاجئين الفلسطينيين، اليوم، نبأ استشهاد الشاب "بهاء عبد العال" أحد أبناء المخيم، بعد أن عانى من مرضه لمدة عام ونصف إثر إصابته برصاص قوات النظام السوري.

وأفاد المراسل أن قوات النظام عاودت قصفها للمخيم بقذائف الهاون، مساء يوم أمس، بعد أن حاولت التسلل إلى داخل مخيم درعا، ولكن دون أن تحرز تقدمًا بعد أن جرت إشتباكات لفترة قصيرة, بينها وبين قوات المعارضة المسلحة في المخيم، لتستهدف الأخيرة بعد ذلك قوات النظام المتواجدة على أطراف المخيم بقذائف الهاون.

ويذكر أن أحد الطوابق في مباني المخيم قد انهار بالكامل، ظهر يوم أمس، إثر تعرضه لإحدى قذائف الدبابات التي أطلقتها قوات النظام، لترتفع بذلك نسبة دمار منازل وممتلكات المدنيين في مخيم درعا بعد أن وصلت إلى نحو (80%) منذ العام 2011 وحتى الآن نتيجة القصف المتواصل للمخيم من قبل قوات النظام.

الشاب بهاء عبد العال

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد