دورة تدريبية في لندن حول طرق و أساليب مواجهة اللوبي الصهيوني

دورة تدريبية في لندن حول طرق و أساليب مواجهة اللوبي الصهيوني

الإثنين 20 فبراير 2017
دورة تدريبية في لندن حول طرق و أساليب مواجهة اللوبي الصهيوني
وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

بريطانيا - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أقامَ منتدى التواصل الأوروبي الفلسطيني، بالتعاون مع مؤسسة "أوليف" للشباب الفلسطيني، أوّل أمس السبت 18شباط،، في جامعة " UCL" البريطانية، دورة تدريبيّة للطلبة الجامعيين الناشطين في ميدان دعم القضّية الفلسطينية، في العاصمة البريطانية لندن.

وتناولت الدورة التدريبية،  ثلاثة محاور رئيسيّة، تحدثت المحاميّة والناشطة الحقوقيّة، سلمى كرمي، في  المحور الأوّل "المعركة القانونية مع الاحتلال الاسرائيلي"، عن الأبعاد القانونيّة للصراع مع الاحتلال، والأساليب القانونية التي تخدم النشطاء، للحشد لصالح القضيّة الفلسطينية.

وعرض الناشطان خالد وليد و رغد التكريتي، في المحور الثاني، أمثلة عملية  في مهارات التواصل والضغط السياسي، وبناء العلاقات مع السياسيين والإعلاميين، والحكومات المحلية، وكذلك مع البلديات أو النقابات العمالية والاتحادات الطلابية وغيرها، وذلك في سياق تناول آليات وأساليب ومهارات التأثير في المجتمع البريطاني، لصالح وتعزيز ونشر الرواية الصحيحة للصراع مع الاحتلال الإسرائيلي.

وفي المحور الثالث، ناقش  الناشط الطلابي "أدم سيد" كيفية تنظيم الفعاليات النشاطات الطلابية داخل الجامعات البريطانية ودور التجمعات الطلابية في الحشد للقضية الفلسطينية.

كما تناول التدريب، مهارات تنظيم الفعاليات، والنشاطات التضامنية، وتنظيم الحملات والعرائض والحملات البريدية، وغيرها من الأساليب المعتمدة، للعمل السياسي في المجتمعات الأوروبية.

و تحدث  رئيس منتدى التواصل الاوروبي الفلسطيني، زاهر بيراوي، عن أهميّة هذه الدورة، على إعتبارها "تعطي الطلبة والنشطاء المزيد من الثقة في العمل للقضية ولمواجهة اكاذيب اللوبي الصهيوني وخاصة داخل الجامعات البريطانية التي يتصاعد فيها نشاط اللوبي الصهيوني، ويؤدي الى الغاء العديد من الأنشطة المؤيّدة للفلسطينيين، وتخويف وترهيب الطلبة العاملين في جمعيّات التضامن مع فلسطين، عبر التلويح بتهمة "معاداة الساميّة" الرائجة في الغرب.

وفي ختام الدورة، تم توزيع دليل نصرة القضية الفلسطينية في بريطانيا "نحن نؤمن بفلسطين" على المشاركين في الدورة، ويتضمّن  الدليل ملخّصاً لبعض حقائق الصراع، الى جانب مصادر ضرورية لعمل الناشطين، تحتوي عناوين المواقع الإعلامية والصحف البريطانية، ومراكز الأبحاث، ومجموعات التضامن والمؤسسات الداعمة لحقوق الفلسطينين، بالإضافة للمؤسسات و"اللوبيات" الإسرائيلية او المؤيدة لدولة الاحتلال.

ويذكر أنّ  "منتدى التواصل الأوروبي الفلسطيني ـ يوروبال فورام" ينظم مثل هذه الدورات في الدول الاوروبية بشكل دوري، وهو مؤسسة مستقلة غير ربحية تعنى بالشؤون الفلسطينية الأوروبية، وتهدف إلى إيجاد فهم أفضل للرواية الفلسطينية للصراع مع إسرائيل، وإلى بناء جسور التواصل بين الشعب الفلسطيني من جهة والشعوب والحكومات الأوروبية من جهة أخرى، و يقوم لتحقيق ذلك بتنظيم العديد من الفعاليات والندوات واللقاءات مع سياسيين وأكاديميين وإعلاميين في القارة الأوروبية.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد