"فلسطين وطن" سهرة تراثيّة فلسطينيّة في قرية شحيم اللبنانيّة

الخميس 30 اغسطس 2018
وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين
لبنان

أقيمت سهرة تراثيّة فلسطينيّة في بلدة شحيم اللبنانيّة، تحت عنوان "فلسطين وطن"، ضمن فعاليات "قرية الطليعة الخامسة- العودة"، بأنشطة فنيّة وتراثيّة ولوحات شعريّة ورقصات ورسومات، بمشاركة الفرق الفنيّة الفلسطينية "القدس، الكوفيّة حنين"، ما بين أغاني وطنيّة ودبكة شعبيّة.

وجاء الحفل في الحديقة العامة "شحيم"، الذي افتُتح بالنشيدين اللبناني والفلسطيني، ضمن مهرجان شحيم "قرية الطليعة الخامسة – العودة"، وتقدّم الحضور مدير عام الشباب والرياضة في الشتات خالد عبادي، مُمثلاً السفارة الفلسطينية في بيروت، والنائب اللبناني بلال عبد الله وعضو مجلس قيادة الحزب التقدمي الاشتراكي في لبنان ربيع عاشور، ووكيل داخليّة إقليم الخروب سليم السيد ورؤساء بلديّات ومخاتير وشخصيات وفعاليات وحشود شعبيّة.

كما ألقيت خلال الحفل كلمات أكّدت أنّ "فلسطين هي الأرض التي نادت نداء الحرية والكرامة، هي عاشقة الفداء، هي فلسطين المشتعلة دوماً، من القدس إلى رفح، ومن جنين إلى خانيونس، ومن الخليل إلى الناصرة، ومن رام الله إلى غزة، مُعلنةً للقاصي والداني بأنّ الدماء الفلسطينية هي دماء واحدة لشعب واحد لا يتجزأ أبداً."

من جهته، قال أمين سر منظمة التحرير الفلسطينية في منطقة صيدا العميد ماهر شبايطة إنّ "فلسطين كانت مُلهماً للشعراء والرحالة، كتبوا فيها قصائدهم ومذكراتهم، واليوم جعل ترامب فلسطين بؤرة الصراع، فالنار مُشتعلة في القلوب والأجيال لن تغفر ولن تنسى، القدس فلسطينية عربية، مؤكداً على صمود الشعب الفلسطيني وعودة اللاجئين وزوال الاحتلال."

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد