كرينبول: تفويض "الأونروا" ليس للبيع ولن نتخلّى عن اللاجئين

الثلاثاء 11 سبتمبر 2018
وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين
القاهرة

أكّد المُفوّض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، بيير كرينبول، أنّ تفويض المنظمة ليس للبيع ولن يتخلّى عن اللاجئين، مُشيراً إلى العجز الذي تُعاني منه الوكالة والذي يُقدّر ـ (200) مليون دولار أمريكي.

جاء ذلك في مؤتمرٍ صحفي عقده، الاثنين 10 أيلول/سبتمبر، في مركز الأمم المتحدة للإعلام بالعاصمة المصريّة القاهرة، قبل ساعات من انعقاد اجتماع وزراء الخارجيّة العرب في مقر الجامعة العربيّة، حيث يُناقش سُبل دعم "الأونروا."

وأشار كرينبول إلى مشاركة المنظمة الأمميّة في لقاء الجامعة العربية، الثلاثاء 11 أيلول/سبتمبر، في وقتٍ حاسم لأزمة غير مسبوقة ماديّاً، قائلاً "نحن لا نتحدث عن دعم الأونروا، نحن نتحدث عن أطفال وطلاب فلسطينيين بالملايين بين دراسة وخدمات صحيّة."

وتابع "عندما افتتحنا الموسم الدراسي آب/أغسطس الماضي، لا أتخيّل أن أقول لأكثر من 500 ألف طالب لاجئ إنني لا أستطيع منحكم حقّكم في الدراسة، لعدم توافر الأموال، لا أستطيع"، لافتاً إلى أنّ الوكالة بافتتاحها الموسم الدراسي للاجئين، تُعطي رسالة أمل أنّ لديها جديّة على تجاوز هذه الأزمة.

وعن الأزمة الماليّة الأخيرة بسبب قطع المساعدات، أكّد المفوّض العام، أنّها على خلفيّة أسباب سياسيّة، مُشدداً أنّ "تفويض الأونروا ليس للبيع."

يُذكر أنّ "الأونروا" تُعاني من أزمة ماليّة خانقة تُعد الأكبر في تاريخها، في أعقاب القرار الأمريكي في مطلع العام بتقليص المُساهمات المُقدّمة لها إلى نحو (65) مليون دولار من أصل (365) مليون دولار كانت تُقدّمها سابقاً، وتبع ذلك قرار الإدارة الأمريكيّة بوقف التمويل بالكامل للوكالة.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد