الخميس 21 نوفمبر 2019
خبر: إصابة خطرة واعتقالات في اقتحام قوات الاحتلال لمُخيّم الأمعري
المركبة التي كان يستقلّها شبّان فلسطينيين حين أطلقت قوات الاحتلال عليهم النار فجراً
المخيمات الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة | 2019-10-17 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة

أطلقت قوات جيش الاحتلال النار على فلسطيني في العشرينيّات من عمره، فجر الخميس 17 تشرين أوّل/أكتوبر، بزعم مُحاولته دهس جنود قرب مُخيّم الأمعري للاجئين في رام الله المُحتلّة، ما أدى إلى إصابته بجروح خطرة نُقل على إثرها إلى مستشفى "هداسا" لتلقّي العلاج.

جاء ذلك خلال اقتحام قوات الاحتلال لمُخيّم الأمعري، حيث اعتقلت شابين، وحسب مزاعم جيش الاحتلال، إنّ الشاب حاول دهس مُستعربين ثم ترجّل من سيّارته وحاول مُهاجمتهم بسكّين، قبل أن يُطلق الجنود النار عليه ويُصيبونه.

فيما زعم بيان صدر عن ما يُسمّى "وحدة حرس الحدود" في جيش الاحتلال، أنّ اصطدام سيّارة الشاب المقدسي بالمركبة العسكريّة، وقع في نهاية العمليّة العسكريّة، وأنّ الشاب أراد تنفيذ عمليّة دهس وكان يحمل سكّيناً.

هذا واندلعت مواجهات عنيفة بين الشبّان وقوات الاحتلال في مُخيّم الأمعري، أطلق الجنود خلالها النار باتجاه الشبان.

فيما ذكرت مصادر محليّة أنّ قوات الاحتلال اعتقلت شابين بعد إصابتهما برصاص الجنود، إثر اصطدام سيّارتهما بجيب عسكري خلال اقتحام المُخيّم فجراً.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة