الأربعاء 16 أكتوبر 2019
خبر: اتحاد المُقاولين في غزة يُعلن الإضراب احتجاجاً على عدم استجابة "الأونروا"

فلسطين المحتلة | 2019-07-26 | وكالات


فلسطين المحتلة - وكالات

 

أعلن اتحاد المُقاولين الفلسطينيين في قطاع غزة، عن الشروع في إضراب، وتوقّف شامل عن العمل في المشاريع المُتعاقد عليها مع وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، وذلك يومي الأربعاء والخميس (31  تموز/يوليو والأول من آب/أغسطس).

جاء ذلك في بيانٍ صدر عن الاتحاد، أوضح فيه أنّ هذا القرار يأتي بناءً على قرار الهيئة العامة في اجتماعها الأخير بتاريخ 20 تموز/يوليو، وعلى ضوء الرد السلبي من مُدير عمليّات الوكالة في غزة، ماتياس شمالي، على مطالب المُقاولين العادلة والشرعيّة.

وقال اتحاد المُقاولين في بيانه "إنّ قرار الإضراب يومي الأربعاء والخميس يأتي في سياق إصرار المُقاولين على نيل حقوقهم في قضيّة الإرجاع الضريبي التي تتحمّل مسؤوليّتها وكالة الغوث ووزارة الماليّة برام الله."

كما أكّد اتحاد المُقاولين أنّ أي مُخالفة لهذا القرار مهما كانت صغيرة من قِبل المُقاولين، ستُخضعهم للمادة (15) بند (1 – ب) من القرار في قانون رقم (21/2018) الخاص بمُقاولي الإنشاءات، وتندرج تحت بند (ج) العقوبات الواردة في نفس القانون المادة (45) بند (9).

وحسب البيان فإنّ المُخالفة ستُعرّض المقاولين للعقوبات الواردة في المادة (46) بند (4، 5، 6) من القانون، بالإضافة إلى غرامات ماليّة كما تنص مواد القانون والنظام الداخلي واللوائح التنفيذيّة للاتحاد.

وأشار البيان إلى أنّ الاتحاد سيقوم بجولة تفتيش خلال يومي الإضراب، وسيتم اتخاذ الإجراءات النقابيّة الصارمة بحق المُخالفين، بما فيها الشطب نهائياً من سجلات الاتحاد.

وقال رئيس اتحاد المُقاولين أسامة كحيل، إنّ خطوات الاتحاد النقابيّة والمشروعة، ليست ترفيه، بل قسريّة لإنقاذ قطاع المُقاولين من تداعيات الحصار والانقسام والحروب، وسعياً لمنع انهيار أحد أهم مؤسسات القطاع الخاص والاقتصاد الوطني.

ويأتي الإضراب ضمن سلسلة خطوات نقابيّة صارمة قررتها الهيئة العامة لاتحاد المقاولين، لاسترداد حقوق الإرجاع الضريبي والتصدي لتغوّل آليّة إعمار قطاع غزة "GRM" العقيمة على القطاع الخاص، ومُجمل مناحي الاقتصاد المُنهك في القطاع المُحاصر، حسب البيان.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة