الثلاثاء 23 يوليو 2019
خبر: الأردن يمنح أبناء قطاع غزة حق التملك وتسجيل المركبات
أبناء غزّة في الأردن " انترنت"
المخيمات الفلسطينية في الأردن | 2018-12-04 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

الأردن
أقر مجلس الوزراء الأردني السماح لأرباب الأسر من أبناء قطاع غزّة المقيمين في المملكة بموجب البطاقة البيضاء والفاقدين لحق المواطنة والحاملين لجواز السفر الأردني المؤقت (سنتين أو خمس سنوات)، ، والمقيمين في المملكة من حق التملك
.

وأكد مجلس الوزراء الأردني  خلال جلسته التي عقدها يوم أمس الاثنين 3 كانون الأول 2018 ، على أهميّة التنسيق مع وزير المالية و دائرة الأراضي والمساحة لإعداد آليّة واضحة لتقديم طلب التملّك.

ويسمح القرار لأبناء غزة تملّك شقّة في عمارة أو منزل مستقل مقام على قطعة أرض لا تزيد مساحتها على دونم واحد أو قطعة أرض فارغة لغايات بناء للسكن لا تزيد مساحتها على دونم واحد.

ويمكنهم هذا القرار من تسجيل مركباتهم الديزل بأسمائهم، وتم تكليف وزير الداخلية بتعديل نظام تسجيل وترخيص المركبات 104 لعام 2018 لتضمينه بنداً ينص على لموافقة على تسجيل وترخيص مركبات (الديزل) التي لا يزيد وزنها الإجمالي عن 5.5 طن لغير الأردني من حاملي جوازات السفر الأردنيّة المؤقتة.

القرار جاء بعد انتشار مقطع فيديو مصور لأحد أبناء غزة وهو يشتكي من عدم السماح له بتسجيل مركبته العمومية والعمل عليها، وتسليط الضوء إعلامياً على وضع أبناء قطاع غزة في الأردن بعد هذا الفيديو.

وتجدر الإشارة إلى أنّ "أبناء غزة في الأردن" هم من لجؤوا من قراهم ومُدنهم الفلسطينية إلى مناطق في الضفة المحتلة وقطاع غزة عام 1948، ثم نزحوا إلى الأردن إبان نكسة حزيران عام 1967، وهم اليوم يقطنون في الأردن ويُعانون من ظروف اجتماعيّة واقتصاديّة صعبة، ويعيش غالبيّتهم في مُخيّم غزة بمدينة جرش، الذي تم تأسيسه بعد حرب حزيران عام 1967.

ويحصل أبناء غزة على جواز سفر مؤقت لمدة عامين يُمكّنهم من السفر ولا يمنحهم الجنسيّة، علماً بأنّ كلفته عالية بالنظر إلى ظروفهم المعيشيّة الصعبة، وكلفة تجديده كذلك عالية.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة