خبر: القوى في نابلس تدعو للمشاركة في مسيرة "ارفعوا العقوبات عن غزة"

فلسطين المحتلة | 2018-06-30 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين
فلسطين المحتلة

دعت القوى الوطنيّة في نابلس بالضفة المحتلة إلى المشاركة في مسيرة جماهيرية واسعة، لمطالبة رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس وحكومته، بالإلغاء الفوري والشامل لكافة العقوبات المُتخذة بحق قطاع غزة.

جاء ذلك في إطار التحركات المتواصلة لحملة "ارفعوا العقوبات"، التي تُطالب السلطة بالإلغاء الفوري للعقوبات التي فرضتها على أهالي القطاع منذ أكثر من عام، وطالت كافة مناحي الحياة لتُفاقم من آثار الحصار المفروض منذ (12) عاماً.

وتنطلق المسيرة الساعة السادسة من مساء يوم السبت 30 حزيران/يونيو، وذلك على دوّار الشهداء وسط مدينة نابلس، وهي المسيرة الثانية بعد أن قُمعت المسيرة الأولى خلال الأسابيع الماضية وحلّ مكانها مسيرة لأنصار حركة "فتح" والسلطة، قادها محافظ نابلس اللواء أكرم الرجوب، الذي توعّد المُطالبين برفع العقوبات عن غزة، وهدّدهم بتصريحات مُعلنة انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي.

وشهدت الساعات الماضية احتشاد عدد من أهالي وأطفال قرية عصيرة القبليّة جنوبي نابلس المحتلة، في وقفة نظّموها إسناداً لغزة وللمطالبة برفع العقوبات التي تفرضها السلطة على أهالي القطاع.

ورفع المشاركون في الوقفة شعارات "غزة تُوحدنا، ارفعوا العقوبات"، "وحدتنا رمز الصمود، ارفعوا عن غزة القيود"، "قطع الرواتب باطل، ارفعوا العقوبات"، "من عصيرة الأبيّة تحيّة للشجاعية، ارفعوا العقوبات."

وشهدت الأيام والأسابيع الماضية تظاهرات في عدة مناطق بالضفة المحتلة، للمطالبة برفع العقوبات عن غزة، تعرضت بعضها للاعتداء من قِبل الأجهزة الأمنيّة التابعة للسلطة وعناصر بلباس مدني، بالإضافة لاعتقالات واختطاف في صفوف المتظاهرين.
منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة