الأربعاء 01 أبريل 2020
خبر: #الكرامة_لا_تقدر_بثمن .. "الأونروا" تُطلق حملتها العالمية من أجل اللاجئين الفلسطينيين
#الكرامة_لا_تقدر_بثمن .. "الأونروا" تُطلق حملتها العالمية من أجل اللاجئين الفلسطينيين
الأونروا | 2018-01-23 | وكالات-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أطلقت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، حملة عالمية لجمع التبرعات، تحت عنوان #الكرامة_لا_تقدر_بثمن، في أعقاب القرار الأمريكي بتعليق (65) مليون دولار أمريكي من مُساهمات واشنطن لوكالة الغوث، وعدم صرف مساعدات غذائية بقيمة (45) مليون دولار.

وتهدف الحملة العالمية التي أطلقتها "الأونروا" من قطاع غزة، إلى جمع مبلغ (500) مليون دولار، علماً بأنّ المُنظمة الدولية تُعاني كذلك من عجز مالي.

المفوّض العام لـ "الأونروا"، بيير كرينبول، قال خلال مؤتمر صحفي عُقد في إحدى مدارس "الأونروا" بقطاع غزة، بحضور مئات الطلبة "نحن نعمل على إطلاق هذه الحملة لأنّ الأونروا تقف معكم كشاهد على محنتكم التاريخية"، مُضيفاً "أود أن أؤكد لكافة لاجئي فلسطين بأنّ مدارس الأونروا، تلك المدارس المفخرة كهذه التي نقف فيها الآن، ستظل مفتوحة، وبأنّ الرعاية الصحيّة أيضاً كغيرها من الخدمات الأخرى سيتم توفيرها، إنّ هذا تحدٍ كبير إلا أنه ضروري ولازم بكل تأكيد."

وأشار بيان صدر عن "الأونروا" إلى أنّ هذا التخفيض في التمويل قد يؤدي لعواقب وخيمة على حياة الملايين من لاجئي فلسطين الأكثر حاجة في الأردن وسوريا ولبنان وغزة والضفة الغربية، وحصول (525) ألف طالب وطالبة في ما يزيد عن (700) مدرسة لـ "الأونروا" على التعليم يُواجه خطر، بالإضافة للمعونات النقدية والغذائية الطارئة لمليون وسبعمائة ألف لاجئ فلسطيني من الفئات الأكثر حاجة.

وأضاف البيان "ناهيكم عن المخاطر المُتعلقة بسُبل حصول اللاجئين على الرعاية الصحيّة الأوّلية لثلاثة مليون لاجئ بما في ذلك رعاية الحوامل، وما هو على المحك أيضاً الكرامة والأمن الإنساني لما مجموعه 5.3 مليون لاجئ عانوا من الظلم وانعدام اليقين لسبعة عقود من الزمن.

وخلال المؤتمر الصحفي الذي أطلقت فيه الحملة، قال رئيس البرلمان المركزي للطلبة في "الأونروا"، الطالب كريم (13) عاماً "أود اليوم أن أخبر العالم بأنّ تعليمنا يتعرّض للخطر، إننا طلبة فخورون وذوو إرادة"، مُضيفاً "نحن نريد للعالم أن يدعمنا في أن نصبح مواطنين عالميين وأن نسعى لتحقيق أحلامنا وتطلعاتنا."

ودعت عضو البرلمان الطلابي المركزي في غزة، الطالبة إسلام، جميع الطلاب من حول العالم للانضمام للحملة قائلةً "نحن طلبة ذوي إرادة وتصميم، وإنني أناشد كافة الطلبة في أفريقيا وآسيا وأوروبا وأمريكا اللاتينية والشمالية، علاوةً على الطلبة في الشرق الأوسط، بنشر نداءاتنا من أجل الدعم، ساعدونا لكي نُبقي على مدارس الأونروا مفتوحة."

من جانبه، طمأن المفوّض العام للاجئين بأنّ تفويض "الأونروا" محمي تماماً من قِبل الجمعية العامة للأمم المتحدة، قائلاً "إنّ تفويض الأونروا ليس للبيع وقد تم تمديده من قِبل (167) دولة، وحثّ "كافة الأشخاص ذوي النوايا الطيّبة وكافة المؤسسات وأفراد الجالية الفلسطينية في المهجر والشركات الخاصة والمؤسسات بالانضمام إلينا."

للمزيد من التفاصيل حول حملة #الكرامة_لا_تقدر_بثمن، يُرجى زيارة موقع www.unrwa.org/donate

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة