الثلاثاء 25 فبراير 2020
خبر: بورتمان تتراجع: ضد سياسة نتنياهو لكن لست مع حركة المقاطعة
بورتمان تتراجع: ضد سياسة نتنياهو لكن لست مع حركة المقاطعة
عربي ودولي | 2018-04-21 | وكالات-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

نيويورك-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أعلنت المُمثلة الأمريكية ناتالي بورتمان رفضها استلام جائزة "إسرائيلية" تبلغ قيمتها مليون دولار أمريكي، ورفضت حضور حفل توزيع الجوائز، ما دفع المنظمين إلى إلغاء الحفل بالكامل في الكيان الصهيوني.

وعادت بورتمان لتوضح أنها اختارت عدم حضور الحفل في الكيان لقبول الجائزة، لأنها لا تريد أن يُنظر إليها كداعم لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، الذي كان من المُقرر أن يُلقي كلمة في هذا الحدث.

وقالت بورتمان في وقتٍ لاحق في بيانٍ نُشر عبر حسابها على "انستغرام": "دعوني أتحدث عن نفسي.. لقد اخترت عدم الحضور لأنني لم أكن أريد أن أبدو وكأنني أؤيد بنيامين نتنياهو، الذي كان من المقرر أن يُلقي كلمة في الحفل."

كما أشارت أنها لا تدعم حركة المقاطعة، وسحب الاستثمارات، وفرض العقوبات، التي تهدف إلى عزل الكيان، وقالت "مثلي مثل العديد من الإسرائيليين واليهود في جميع أنحاء العالم، من الممكن أن أكون انتقد القيادة في إسرائيل، دون الرغبة في مقاطعتي للأمة بأكملها."

وتابعت "لقد تم إنشاء إسرائيل قبل 70 عاماً كملاذ للاجئين من الهولوكوست، ولكن سوء معاملة من يعانون من فظائع اليوم لا يتوافق ببساطة مع قيمي اليهودية، لأنني أهتم بإسرائيل، ويجب أن أقف ضد العنف والفساد وعدم المساواة وسوء استخدام السلطة."

ومن الجدير بالذكر أنّ بورتمان ممثلة ومُخرجة أفلام ومُنتجة تحمل الجنسيّتين الأمريكية و"الإسرائيلية" ووُلدت في القدس المحتلة.

وضجّت وسائل الإعلام في أعقاب رفضها المشاركة، بأنّ الأمر مُتعلق باحتجاجها على الأحداث الأخيرة في قطاع غزة بسبب اعتداءات قوات الاحتلال على الفلسطينيين المدنيين في مسيرات العودة.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة