الإثنين 24 فبراير 2020
تقرير: "دبابيس".. مشروع درامي يعرض قضايا اللاجئين في الضفة الغربية

 

مخيم بلاطة – نابلس  
 

داخل بيوت في مخيم بلاطة للاجئين الفلسطينيين في نابلس، يجتمع شبان وشابات قدموا من مخيمات عدة في الضفة الغربية المحتلة، ليشاركوا في إعداد مشاهد تمثيلية تحاكي واقع مجتمع اللجوء الفلسطيني.

هذا المشروع الفني الدرامي، والذي أطلق عليه اسم "دبابيس"، يسعى إلى عرض الواقع الاجتماعي في مخيمات الضفة الغربية عبر مشاهد تمثيلية "سكتشات" للتعريف بالحياة داخل المخيمات وأبرز ما يميزها وأيضاً المشكلات والأزمات التي تعاني منها، كونها مجتمعات قائمة بحد ذاتها.

 

تسليط الضوء على القضايا الاجتماعية في المخيمات

وفي حديث مع "بوابة اللاجئين الفلسطينيين"، قال الممثل الفلسطيني، عبود دياب، إن مشاركته في إنتاج مشروع "دبابيس"، تنبع من الفكرة الهادفة التي طرحها شباب من مخيم بلاطة.

تتنوع مواضع السكتشات التي تقدمها هذا المجموعة عبر منصاتها في فيسبوك ويوتيوب، لتعالج أزمات البطالة والقلق الاجتماعي وبعض الأفكار الموروثة والسائدة في المخيمات والمجتمع الفلسطيني بشكل عام، بما فيها من جوانب سلبية وإيجابية.

لذا ترى سيرينا مدنية، وهي شابة فلسطينية من مخيم عسكر في نابلس، أن مشاركتها في إعداد وتمثيل هذه السكتشات تنبع من دافعها في إحداث تأثير  في المجتمع، تجعله يتخلى عن بعض الأفكار السلبية وبالوقت ذات تشجعه على التمسك بالقيم الأخلاقية والجمالية.   

 رغدة بتاح، وهي أيضة شابة لاجئة من مخيم عسكر، فتبدو أنها متحمسة لهذا المشروع من باب أنه يطرح مشاكل مخيمات اللجوء، كونه انطلق من مخيم، وأسسه لاجئون فلسطينيون، مشيرة إلى أن الفن لا يأخذ حقه في الكامل في فلسطين، وفي المخيمات خاصة، ولذلك، أحبت وزملاءها تطوير هذه الفكرة من قلب المخيم.

 

فكرة ولدت لتنمو..

الفنان الفلسطيني، محمود خليل، وهو ممثل ومخرج لمعظم سكتشات هذه المجموعة أكد  أن "دبابيس" فكرة ولدت لتنمو، حيث ركزت في البداية على بعض القضايا التي تهم المخيمات، إلا أنها، ومع مرور الوقت، بدأت تأخذ طابعاً أكثر شمولية يتضمن القرية والمدينة لأن المعاناة مشتركة.
 


مشروع قائم على التطوع

وركز خليل على الإمكانيات المادية المحدودة لهذا المشروع، إذ يفتقر لأبسط مقومات الإنتاج الإعلامي، كـ " ميكروفون" جيد وكاميرا مميزة وآلات تسجيل، أو حتى بدل مواصلات، لكن أعضاء المشروع يبذلون قصارى جهدهم لإيصال الرسائل الهادفة بين أفراد المجتمع الفلسطيني دون مقابل مادي.

بدورها، أكدت الممثلة كاملة صنوبر، أن الفن رسالة قبل أن يكون تسلية أو مضيعة وقت، لذلك، يقدم مشروع "دبابيس" رسائل هادفة نابعة من الواقع المجتمعي في كل المقاطع التي يعدها.

 

شاهد الفيديو
 

 

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة