السبت 19 أكتوبر 2019
خبر: سلطات الاحتلال تماطل في علاج أسير مسنّ مصاب بالسرطان .. وأسيرة تعاني من فقر الدم
الأسيرة روان سمحان والأسير موفق عروق
انتهاكات | 2019-10-09 | وكالات

 

فلسطين المحتلة - وكالات
 

حذرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، في تقرير لها، اليوم الأربعاء 9 تشرين الأوّل/ أكتوبر، من تردي الوضع الصحي للأسير المسن، موفق عروق، البلغ من العمر 76 عاماً، بعد اكتشاف إصابته بسرطان في الكبد والمعدة، ومماطلة إدارة سجن " النقب" في تحويله لتلقي العلاج الكيميائي.

وقالت الهيئة، إنّ الأسير عروق، ابن بلدة يافة في قضاء الناصرة، بحاجة ماسّة لتحويله من أجل تلقي العلاج الكيميائي، كما أنّه يشتكي من ارتفاع في ضغط الدم مشاكل في السمع والبصر، وتستدعي حالته، خصوصاً، وأنّه متقدّم بالسن، لرعاية صحيّة فائقة.

ولفت تقرير الهيئة،  إلى حالة الأسيرة، أمل طقاطقة 25 عاماً، من بلدة بيت فجار قضاء بيت لحم، التي ما تزال تعاني من تبعات إصابتها ب3 رصاصات بمختلف أنحاء جسدها أثناء اعتقالها في العام 2014، حيث أشارت الهيئة أنّ طقاطقة تعاني من انتفاخ وأوجاع في زجلها المصابة وفي الكثير من الأحيان لا تستطيع الوقوف، وتحتاج إلى طبيب عظام متخصص للأشراف على حالتها، في حين لا توفر لها إدارة معتقل " الدامون" العلاجات اللازمة ما يؤدي إلى تدهور في حالتها الصحيّة.

كما عرض التقرير، حالة الأسيرة، روان سمحان (26 عاماً)، من بلدة الظاهرية قضاء محافظة الخليل، والتي تشتكي من فقر في الدم يُسبب لها أوجاع في الرأس ودوخة مستمرة، وهي بحاجة لمتابعة طبية لحالتها الصحية.

ولفتت الهيئة في ختام تقريرها، أنه ومن خلال مراقبة الوضع الصحي للأسرى المرضى والجرحى القابعين في مختلف السجون الإسرائيلية، فهو شكلي وشبه معدوم، حيث تتلقى الهيئة افادات يومية عبر المحامين من أسرى مرضى يتعرضون لأسوء أنواع الرعاية الصحية والأمراض تتفشى بأجسادهم يوماً بعد آخر.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة