الجمعة 20 سبتمبر 2019
خبر: عائلة من مُخيّم طولكرم تُناشد رئيس السلطة لعلاج طفلها دون استجابة

 

فلسطين المحتلة - وكالات

 

وجّهت عائلة فلسطينيّة لاجئة في مُخيّم طولكرم للاجئين بالضفة المُحتلّة، مناشدتها لرئيس السلطة الفلسطينيّة محمود عباس، بشأن علاج طفلها عقب سقوطه عن منصة مسبح.

وحسب مناشدة عائلة نشأت فوزي متوفي البالغ من العمر (12) عاماً، إنّ طفلها أحمد تعرّض للسقوط في مسبح بمدينة طولكرم، في 22 تموز/يوليو الماضي، ما أدى إلى اصابته بشلل رباعي، وهو بحاجة إلى العلاج والتأهيل في مستشفى مُتخصص.

 

 

ويرقد الطفل أحمد متوفي في مستشفى الميزان بالخليل، "وإننا لا نقوى على دفع نفقات العلاج، آملين من سيادتكم مساعدتنا ونقله إلى مستشفى الأمل للتأهيل في مدينة نابلس، نظراً لكونه أقرب إلى طولكرم، حيث يسكن أهله."

 

 

وتابعت العائلة في مناشدتها، "كما نرجو التكفل بنفقات علاجه، حيث أنّ ظروفنا الماديّة سيئة للغاية، ونُرفق لسيادتكم التقارير الطبية وكتب المراسلات التي تمّت."

وحسب العائلة، إنّ تكاليف العلاج تُقدّر خلال مدة (3-6) شهور بـ (120) ألف شيكل، والمستشفى يرفض نقله إلى قسم التأهيل حتى سداد التكاليف.

وتوجّهت العائلة إلى عدة جهات من بينها مكتب محافظ طولكرم، وكذلك وجهت كتاباً لرئيس السلطة، إلا أنّ رداً وصلهم يُفيد برفض مساعدتهم "لعدم وجود شهيد أو جريح أو أسير في العائلة."

وقالت الوالدة "اليوم نحن مُهددون بالطرد أنا وطفلي من المشفى، حيث يتوجه لنا الأمن كل فترة ويطلب منا المغادرة وسداد الديون، وعدم استكمال علاج أحمد."

رقم التواصل مع العائلة

0597585262

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة