الجمعة 20 سبتمبر 2019
خبر: قوات صهيونية خاصة تختطف شقيق أحد قادة "كتائب شهداء الأقصى" في مُخيّم جنين

 

فلسطين المحتلة - وكالات

 

اختطفت قوّة خاصة تابعة لجيش الاحتلال، صباح الثلاثاء 27 آب/أغسطس، شقيق القيادي السابق في كتائب شهداء الأقصى، الأسير زكريا الزبيدي، عقب اقتحام مُخيّم جنين للاجئين شمالي الضفة المُحتلّة.

وحسب مكتب إعلام الأسرى، إنّ القوّة الخاصة التي رافقها قوات من جيش الاحتلال، قد اختطفت الأسير المُحرر داوود الزبيدي، من مُخيّم جنين، واقتادته إلى مكان مجهول.

يُذكر أنّ قوات الاحتلال قد اعتقلت زكريا الزبيدي عضو المجلس الثوري لحركة "فتح"، في شباط/فبراير من العام الجاري، بالإضافة للمحامي المقدسي طارق برغوث، حيث اختطفته قوّة خاصة من رام الله.

واتهمه جهاز "الشاباك" لدى الاحتلال بتنفيذ عدة عمليات والتخطيط لعمليّة إطلاق نار باتجاه حافلة للمستوطنين قرب رام الله، وذلك في كانون الأوّل/ديسمبر 2018، حسب مزاعم "الشاباك."

يُذكر أنّ الزبيدي كان قد نشط في "كتائب شهداء الأقصى" الذراع العسكري لحركة "فتح"، خلال فترة الانتفاضة الثانية "انتفاضة الأقصى"، قبل أن يُعلن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس عن حلّها، حيث شهد عام 2005 عقد اتفاق هدنة في قمّة شرم الشيخ، التي جمعت عباس الذي كان قد انتُخب حديثاً، برئيس الوزراء الصهيوني آنذاك ارييل شارون، للاتفاق على إخماد انتفاضة الأقصى.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة