الأربعاء 23 أكتوبر 2019
خبر: كلمة "ناريّة" للغانم في البرلمان الأوروبي تدفع الوفد الصهيوني للمُغادرة

عربي ودولي | 2018-10-16 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين
جنيف

ألقى رئيس مجلس النُوّاب الكويتي مرزوق الغانم كلمةً وُصفت بـ "الناريّة"، في مؤتمر الاتحاد البرلماني الدولي في جنيف، دفعت بالوفد الصهيوني المُتواجد للاحتجاج ومُغادرة القاعة، والتي حظيت باستحسان أعضاء الجمعيّة العامّة للاتحاد وإشادة واسعة من الكثير من الوفود المُشاركة.

وقال الغانم في كلمته "من ينتظرون أن يرفع الشعب الفلسطيني خرقة بيضاء ويُغادر أرضه إلى المجهول، نقول لهم إنّ ذلك لن يحصل أبداً"، وتابع حديثه بالمثل الشعبي "حلم إبليس بالجنّة."

وأضاف الغانم أنّ "الفلسطيني منذ أكثر من (50) عاماً يرفع غصن الزيتون، فتجاوبه الصواريخ ومدافع الهاون، وعندما يرفع حجراً تتلقّاه البندقيّات الآليّة بأزيزها المُقزز"، داعياً جميع البرلمانيين الذين حضروا المؤتمر إلى رفض ما يقوم به الاحتلال تجاه الشعب الفلسطيني.

أشار كذلك إلى أنّ "الفلسطيني عبر 70 عاماً لعنة المُحتل وعاره وعورته وعواره، وأنا أقول لكم إنه مُقابل كل مأتم فلسطيني عشرة أعراس، ومُقابل كل شهيد فلسطيني عشرة رضع، ومُقابل كل طلقة رصاص ألف صرخة وأغنية وقصيدة وحكاية ولافتة، وهذه جردة حسابنا الأخلاقيّة والمبدئيّة ببساطة واختصار."

وتابع قائلاً "إذا كان حضور السياسة إشاراتها لا يكفي للفهم، فلا بأس من استدعاء الأسطورة، سيظل سيزيف يتمثّل بهذا الكيان الغاصب، وسيظل الفلسطيني صخرته العنيدة."

فيما أعرب مُمثلو الكيان الصهيوني عن امتعاضهم أثناء كلمة الغانم، التي ركّز فيها على فضح مُمارسات الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني، حيث احتجّ الوفد علناً على الكلمة مُطالباً بمُقاطعتها، كما انسحب من القاعة.
منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة