الثلاثاء 23 يوليو 2019
خبر: كوردوني يهنئ طلاب البكالوريا ويشرح خطة الوكالة لتعويض الفشل في البريفيه
كلاوديو كوردوني - انترنت
المخيمات الفلسطينية في لبنان | 2019-07-10 | خاص - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

لبنان 

توجه مدير عام الأونروا في لبنان كلاوديو كوردوني بالتهنئة لكل الطلاب الفلسطينيين الذي نجحوا في امتحانات البكالوريا والتي صدرت نتائجها في الأيام الأخيرة للعام الدراسي 2018-2019.

وقال كوردوني أود أولا أن أتوجه بالتهنئة لكل الطلاب الناجحين على جهودهم وتعبهم وإنجازاتهم. إن نسب النجاح التي سجلّتها مدارس الأونروا في البكالوريا القسم الثاني والتي بلغت 76.93% تكاد تعادل نسبة النجاح الوطنية التي بلغت 77.91% وهذا أمرٌ مشجِع جدا.

 وعبر كوردوني عن خيبة أمله لنتائج الدورة الأولى من امتحانات البريفيه في مدارس الأونروا والتي شهدت تراجعاً كبيراً مقارنةً بالأعوام السابقة إذ بلغت 45.78% (في الدورة الاولى) مقارنة بـ 65% في العام 2018.

وأضاف أنه تم التداول كثيراً بين الأساتذة وأفراد من المجتمع المحلي حول هذه النتائج لا سيما بسبب الأهمية القصوى التي يوليها مجتمع لاجئي فلسطين لقطاع التعليم.

كوردوني: خطة دعم سريعة لمساعدة طلاب البريفيه في الدورة التكميلية  

وأوضح كوردوني بعض التدابير التي عمدت إلى اتخاذها الوكالة كاستجابة فورية لهذه النتائج، قائلاً:  "بدأت دائرة التعليم وبمساعدة مديرة برنامج التعليم في الرئاسة على الفور بتحليل في العمق للعوامل التي قد تكون ساهمت في تدني هذه النتائج وذلك بهدف معالجة الوضع على المديين القصير والطويل، وبات واضحا أن العوامل التي ساهمت في تدني النتائج متعددة وتتطلَب دراسة معمَقة."

وتحدث المسؤول الأممي عن خطة دعم سريعة تم وضعها لمساعدة الطلاب الذين لم ينجحوا في الدورة الأولى على تحسين نتائجهم في الدورة الثانية المقررة في 22 تموز 2019.

وقال: " سيعمد الأخصائيون التربويون وكوادر الدعم التعليمي الى مراجعة وتحليل النتائج للاستجابة الى حاجات الطلاب التعلمية في مختلف الصفوف على المدى الطويل  وهذا الأمر يتطلب جهدا والتزاماً من قبل الاساتذة والطلاب وعائلاتهم على حد سواء، كما أنه يتم حالياً توفير الإرشاد والدعم النفسي لهؤلاء الطلاب لمساعدتهم على تجاوز عوامل التوتر وغيرها من الأمور التي أثَرت سلباً على ادائهم في الدورة الاولى التي يبدو انها كانت امتحانات بريفيه صعبة هذا العام."

 وبحسب بيان كوردوني فقد بدأ كل الأخصائيين التربويين الأسبوع الماضي عملية مراجعة شاملة وبناء على النتائج التي ستفضي إليها هذه المراجعة سيتم إصدار توصيات إلى الاساتذة الذين يدرسون طلاب الصف التاسع للعام الدراسي 2019-2020 طبعاً من دون إهمال حاجات الاساتذة والطلاب في الصفوف الأخرى.

انتقاد لـ تبادل الاتهامات بين موظفي "أونروا" 

وأشار كوردوني إلى أن البعض وبمن فيهم زملاء في دائرة التعليم قاموا ببعض الافتراضات غير المستندة الى أي أدلة حول العوامل التي أدت الى تراجع نسب النجاح في الدورة الاولى من البريفيه ، كما ألقوا اللوم على أشخاص آخرين علناً او في نطاق خاص من دون الاستناد الى أي مبررات.

وأردف قائلاً : أود أن أكون واضحاً معكم سنعمد الى دراسة متأنية لكل أوجه نتائج هذا العام لكن سنقوم بذلك على أساس التحليل والبيانات الواقعية والمتينة.

كما دعا الى مواجهة هذا التحدي بروح من التضامن وحل المشاكل بدل من اعتماد اسلوب تبادل الاتهامات وتسجيل النقاط قائلاً  : في النهاية نحن كلُنا، كأساتذة ومديرين وأهالي وطلّاب والمجتمع بشكل عام، مسؤولون عن تحسين نتائج الامتحانات وتحسين نوعية التعليم بشكل عام وأن الظروف التي نواجهها تطرح تحديات جمّة وتتطلّب التزاماً كاملاً من الجميع.

 

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة
أكثر الأخبار قراءة
آخر الأخبار المضافة