الأحد 20 أكتوبر 2019
في ذكرى مجزرة صبرا وشاتيلا
خبر: هيئة مسيرات العودة تدعو لأوسع مُشاركة في "جمعة مُخيّمات لبنان"

فلسطين المحتلة | 2019-09-16 | وكالات
 

فلسطين المحتلة - وكالات

 

أكّدت الهيئة الوطنيّة العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار على استمراريّة مسيرات العودة، وناقشت سُبل تطويرها ومُجابهة كل مشاريع التصفية ومواجهة العدوان ضد أبناء الشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده.

جاء ذلك خلال اجتماعها الدوري الذي عُقد، الاثنين 16 أيلول/سبتمبر، ودعت فيه جماهير الشعب الفلسطيني إلى المُشاركة الواسعة والحشد الكبير، يوم الجمعة القادمة، في فعاليات "جمعة مُخيّمات لبنان"، بالتزامن مع ذكرى مجزرة صبرا وشاتيلا.

وناقشت الهيئة الوطنية في اجتماعها العديد من القضايا الوطنيّة والسياسيّة، مؤكدةً على استمرار مسيرات العودة كمحطة نضالية وكفاحيّة مُتقدّمة حتى تحقيق الأهداف التي انطلقت من أجلها.

ووجّهت التحيّة إلى أرواح شهداء وجرحى الشعب الفلسطيني، وفي مُقدمتهم شهداء مسيرات العودة ومجزرة صبرا وشاتيلا، والشهيد الأسير بسام السايح الذي استشهد الأسبوع الماضي جراء الإهمال الطبّي المُتعمّد من قِبل سلطات الاحتلال.

كما وجّهت التحيّة إلى الأسرى في سجون الاحتلال "في معركتهم ضد العدو، وعلى رأسهم الأسير البطل سلطان خلوف المُضرب عن الطعام منذ مدة تزيد عن ستين يوماً ورفاقه الأسرى الآخرين المضربين، مؤكدين أنّ قضيّتهم هي قضيّة مركزيّة يجب أن تتوفر لها كل الإمكانيّات والسُبل من أجل العمل لعودتهم إلى أحضان أمهاتهم ونسائهم وأطفالهم"، حسب البيان.

هذا ودعت الهيئة جماهير الشعب الفلسطيني إلى المُشاركة الواسعة والحشد الكبير يوم الجمعة القادمة "جمعة مُخيّمات لبنان" في ذكرى مجزرة صبرا وشاتيلا، وتأكيداً على دعم حقوق الشعب الفلسطيني في العيش بكرامة في لبنان، إلى أن تتم عودتهم إلى ديارهم التي هُجّروا منها عام 1948.

كما أكّدت أنّ تهديدات المُجرم نتنياهو لن تُثنينا عن مُواصلة الدرب، وسنبقى على العهد مع الشهداء والجرحى والأسرى حتى النصر والتحرير، مؤكدةً أنّ انتخابات الاحتلال المُزمع عقدها يوم الثلاثاء، "هي انتخابات باطلة وتُكرّس الوجود العنصري لهذا الكيان المُصطنع، ونؤكد أنها لن تُعطي الشرعيّة لهذا العدو المُجرم."

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة