الأربعاء 21 أغسطس 2019
خبر: BDS تُفشل إصدار كتاب صهيوني بألمانيا وتسعى لدفع البرلمان إلى التراجع عن قراره

عربي ودولي | 2019-05-22 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

المانيا

أفسد نشطاء حركة مقاطعة "إسرائيل" BDS في ألمانيا حفل توقيع كتاب جديد حول "معاداة السامية" للكاتب الصهيوني أرييه شليكر.

وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" أنه حين كان يقدم الكاتب كتابه أمام 100 من الأشخاص في بلدة أوريخ شمال غرب ألمانيا عبر قراءة مقتطفات منه، فاجأه عدد من نشطاء حركة المقاطعة بعزف موسيقي كبير وهتفوا ضده "مجرم حرب"  و"قاتل أطفال" وممثل "دولة فصل عنصري"، وذلك قبل تدخل الشرطة الألمانية التي اعتقلت عددا منهم.

يذكر أن شيلر، المولود في ألمانيا، هاجر إلى الأراضي الفلسطيني المحتلة عام 2001، ويشغل حالياً منصب رئيس قسم العلاقات الخارجية بوزارة الاستخبارات الصهيونية، ومستشار لوزير المواصلات في حكومة الاحتلال يسرائيل كاتز.

في سياق ذي صلة، أكد عمر البرغوثي، أحد مؤسسي حركة مقاطعة "إسرائيل" وفرض العقوبات عليها BDS أن هناك جهوداً تبذل من أجل عزل البرلمان الألماني ودفعه للتراجع عن قراره اعتبار الحركة "معادية للسامية".

وخلال وقفة احتجاجية أمام مكتب الممثلية الألمانية برام الله، أوضح البرغوثي أن البرلمان الألماني بقراره يخون القانون الدولي وحقوق الإنسان وحتى الدستور الألماني نفسه، مشيراً إلى أن محاولة الخلط بين نظام الاحتلال العنصري والاستعماري وبين العداء لليهود من جهة أخرى خاطئ وخيانة لأبسط مبادئ الديمقراطية وحقوق الإنسان.

بدوره، قال قال عضو حركةBDS  عمر عساف إنه سيتم التواصل مع كل الأصدقاء لدفع ألمانيا إلى التراجع عن القرار، حتى لا يكون سابقة لبرلمانات أخرى، وبهدف وقف خضوعها لابتزاز اللوبي الصهيوني.

 من جهتها، طالبت الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة في بيان صحفي البرلمان الألماني بالتراجع عن قراره، موضحة أن القرار الألماني يضرب بعرض الحائط القرارات الأممية القاضية باعتبار  الاستيطان الاستعماري عملًا من جرائم الحرب.


الكاتب الصهيوني : أرييه شليكر

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة