إصابات واعتداءات في حملة تنكيل مُستمرة بحق أهالي العيسوية

إصابات واعتداءات في حملة تنكيل مُستمرة بحق أهالي العيسوية

الأحد 10 نوفمبر 2019
إصابات واعتداءات في حملة تنكيل مُستمرة بحق أهالي العيسوية
وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة

شهدت بلدة العيسوية في القدس المُحتلّة اقتحاماً شنّته قوات الاحتلال منذ ساعات مساء السبت 9 تشرين الثاني/نوفمبر، ما أدى إلى وقوع (16) إصابة بجروح وحالات اختناق حصيلة الاعتداء على أهالي البلدة.

ويأتي الاقتحام في إطار حملة تنكيل مُستمرة بحق أهالي بلدة العيسوية يشنّها الاحتلال منذ أشهر، حيث شهدت البلدة إطلاق عشوائي لقنابل الغاز والصوت من قِبل جنود الاحتلال، ما أدى إلى إصابة العشرات بحالات اختناق، وبين الإصابات فتية وأطفال ونساء.

وخلال اقتحام قوات الاحتلال، جرى اقتحام ساحة منزل عائلة أبو الحمص والاعتداء على المُتواجدين بالضرب وأعقاب البنادق والأعيرة الماطيّة وغاز الفلفل، ما أدى إلى إصابة العديد برضوض وحالات اختناق.

فيما أشارت جمعيّة الهلال الأحمر إلى أنّ طواقمها نقلت إصابتين من البلدة إلى المستشفى، وحسب مصادر محليّة إنّ من بين المُصابين الناشط عضو لجنة المُتابعة محمد أبو الحمص، فيما اعتقلت قوات الاحتلال شابين بعد الاعتداء عليهما بالضرب المُبرح وسحلت البعض في الشوارع.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد