دمشق- قاسم أمجد إبراهيم

قضاء لاجئ فلسطيني تحت التعذيب

الثلاثاء 22 نوفمبر 2016
دمشق- قاسم أمجد إبراهيم
وكالات

دمشق - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أفادت عدد من المصادر الإعلامية الفلسطينية بأن الشاب "قاسم أمجد ابراهيم" (21) عاما قد قضى تحت التعذيب في سجون قوات النظام السوري،  وكان قد تم اعتقاله بتاريخ 12/1/2014 من أمام أحد حواجز دمشق خلال ذهابه إلى جامعة دمشق لتقديم امتحاناته الجامعية.

ويشار إلى أن "قاسم ابراهيم" أحد أبناء بلدة مزيريب في الجنوب السوري تمت مشاهدته في الفرع (215) من قبل أحد المعتقلين الذي أكد لعائلته نبأ قضاء "قاسم" في 9/6/2014، وتم تسليم بطاقته الشخصية لعائلته من شمفى تشرين العسكري.

يذكر أن المعتقلين من اللاجئين الفلسطينيين الذين وصل عددهم إلى أكثر من2400 معتقل موثقين لدى بوابة اللاجئين يعانون من صعوبات كبيرة في الوصول إلى أبنائهم ممن اعتقلتهم قوات النظام منذ سنوات ولا يعلمون عنهم شيئا، وكانت عدد من الروايات التي أدلى بها الأهالي في أكثر من مكان تروي تفاصيل تعرضهم للابتزاز من قبل بعض الأشخاص الذين يدعون قدرتهم على الوصول إلى أبنائهم، حيث تدفع عائلة المعتقل مبالغ طائلة مقابل معرفة سبب ومكان الاعتقال والظروف التي يتعرض لها.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد