فور الإعلان عن الصفقة .. الغضب يجتاح مخيمات لبنان

الأربعاء 29 يناير 2020
متابعات

 

متابعات 
 

يشل الإضراب الشامل المخيمات الفلسطينية في لبنان رفضاً لـ "صفقة القرن".

وأقفلت جميع المدارس التابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، وأغلق المكتب الإقليمي في العاصمة بيروت، التزاماً بالإضراب.

كما تستعد المخيمات والتجمعات الفلسطينية، على امتداد الاراضي اللبنانية، إلى سلسة من الفعاليات الاحتجاجية ضد "صفقة القرن".

ودعت هيئة العمل الفلسطيني المشترك في لبنان إلى يوم غضب وإضراب عام في جميع المخيمات والتجمعات الفلسطينية، إضافة إلى إقفال المؤسسات والمحال التجارية كافة، وإحداث أكبر حالة تفاعل جماهيري عبر المسيرات والاعتصامات.
 

رفض شعبي

ومع كشف الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عن فحوى الشق السياسي من "صفقة القرن"، مساء أمس الثلاثاء، خرج العشرات في مخيم عين الحلوة جنوبي لبنان احتجاجاً على هذا الإعلان.

وشدد المشاركون على حق العودة وعدم التفريط بأي جزء من فلسطين مهما قل.
 

كما جابت مسيرة سيارة شوارع مدينة صيدا، ورفع المشاركون الأعلام الفلسطينية وسط هتافات منددة بالعدو الإسرائيلي.

وفي العاصمة بيروت، شارك العشرات في مخيمي برج البراجنة وشاتيلا في وقفتين أكدا على حق اللاجئين الفلسطينيين في العودة إلى قراهم التي هجروا منها، مشيرين إلى أنه لا يحق لا لترامب ولا لنتنياهو تقرير مصير اللاجئين الفلسطينيين.

ولم تغب الاحتجاجات عن شمالي لبنان، إذ خرج عشرات اللاجئين الفلسطينيين في مخيمي البداوي ونهر البارد رفضاً لخطة الإدارة الأمريكية.

ورددوا شعارات تؤكد أن القدس هي عاصمة فلسطين، وأن لا حل إلا بمقاومة الاحتلال الصهيوني.

وتستمر المظاهرات إلى مساء اليوم حيث دعت الفصائل الفلسطينية إلى مظاهرات حاشدة في مخيمات لبنان كافة.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد