نتنياهو: "لا يمكنني الإفصاح عن عدد الزيارات السرية إلى الدول العربية"

الخميس 20 فبراير 2020
وكالات

 

الكيان الصهيوني
 

قال رئيس وزراء الاحتلال، بنيامين نتنياهو، أمس الأربعاء:  إنه لا يمكنه الإفصاح عن عدد "زياراته السرية" لدول عربية.

وأضاف، خلال لقاء تلفزيوني مع قناة "هلا" الإسرائيلية الناطقة بالعربية: "إذا أخبرني أحدهم قبل 10 سنوات أننا سنصل إلى وضع تكون لنا فيه علاقات تتوطد باستمرار مع كل الدول العربية، باستثناء واحدة أو اثنتين، لقلت له إن ذلك مجرد أحلام يقظة، لكن هذا ما يحدث اليوم".

وذكر: "لا يمكنني أن أخبرك كم مرة زرت فيها الدول العربية..لكن صدقني هناك ما هو أكثر بشكل متصاعد".
 

من زيارة سابقة لنتانياهو إلى سلطنة عُمان
 

وزعم نتنياهو إلى أن التطبيع مع الدول العربية يتزايد بشكل كبير، "ليس فقط بسبب التهديد المشترك، ممثلاً في إيران، بل أيضاً بسبب شغف الدول العربية بالتكنولوجيا الإسرائيلية وبالزراعة الإسرائيلية"، وفق تعبيره.

وادّعى أنه "يوجد في السعودية مدونون يقولون فقط بيبي (في إشارة إلى نتنياهو) وفقط "ليكود"، وهذا يحدث في العالم العربي برمته"، زاعماً أن "الشاشرع العربي بات أكثر تقبلاً للتطبيع مع إسرائيل".

ويكثف نتنياهو، منذ فترة، حديثه عن تطبيع سري متصاعد مع دول عربية لا يسميها، وذلك قبل انتخابات الكنيست المزمعة في الثاني من الشهر المقبل.

إلا أن محللين سياسيين يؤكدون أن ما يحدث في ملف التطبيع هو هرولة أنظمة نحو التطبيع وليس إرادة الشعوب التي تحكمها هذه الأنظمة.

وفي تقرير سابق لبوابة اللاجئين الفلسطينيين أكد المحللون السياسيون أن زعماء هذه الأنظمة واهمون، بخصوص اعتقادهم بأن التطبيع مع الاحتلال سينجيهم ويحقق لهم أي مكسب بل إنهم يتعلقون بأحبال الهواء.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد