المبادرة الشبابيّة واللجنة الشعبيّة في مُخيّم البريج تناقشان تقليصات "أونروا"

الأربعاء 04 مارس 2020
متابعات

 

مخيم البريج – غزّة
 

ناقشت المبادرة الشبابيّة في مُخيّم البريج وسط قطاع غزة، اليوم الأربعاء 4 آذار/ مارس، مع اللجنة الشعبية للاجئين في المُخيّم التقليصات الأخيرة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" وانعكاساتها على خدمات اللاجئين الفلسطينيين.

وأوضحت اللجنة الشعبيّة خلال اللقاء على لسان رئيسها حاتم قنديل، أنّ سياسات الوكالة الجديدة كان أهمها رفض تسجيل المواليد الجدد في كارت التموين، بالإضافة لعدم توظيف موظفين جدد في التربية والتعليم والصحة، وحذف كلمة لاجئ من يافطات ومراسلات التربية والتعليم وانتهاءً بالإعلان عن تقليص الموازنة"

من جهته، أبدى مسؤول المبادرة عطا درغام استعداد المبادرة "بالتعاون مع الجميع في التصدي لتغول وكالة "أونروا" على حقوق اللاجئين"، داعيًا إلى "استنهاض وشحذ الهمم لكل مكونات مجتمعنا في مُخيّم البريج من أجل التصدي بشكلٍ موحّد لهذه المؤامرة التي تستهدف قضية شعبنا والتي جوهرها قضية العودة واللاجئين".

وتم الاتفاق في ختام الاجتماع على التنسيق والعمل الوحدوي المستمر من أجل "مصلحة أهلنا في المُخيّم والحفاظ على حقوقهم".

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد