اللجنة الشعبيّة بمُخيّم طولكرم تطالب "أونروا" بتحمّل مسؤولياتها أكثر بشأن كورونا

الخميس 12 مارس 2020
متابعات

متابعات

قال رئيس اللجنة الشعبيّة لمُخيّم طولكرم للاجئين الفلسطينيين، فيصل سلامة، إنّ "اللجنة تعاملت بشكلٍ جدّي في المُخيّم بما يخص فيروس كورونا، خصوصًا بعد اكتشاف حالة مُصابة بالفيروس في طولكرم".

وأوضح سلامة خلال تصريحاتٍ صحفية، أنّ "اللجنة عقدت عدّة اجتماعات بهذا الخصوص، والتوعية ما زالت مُستمرة حول خطر هذا الفيروس المنتشر في كل العالم"، مُشيرًا "عقدنا عدّة اجتماعات في المُخيّم، ومع وكالة أونروا والطاقم الصحي في عيادة الوكالة بالمُخيّم، ومع مدراء المدارس والمؤسسات والفصائل بشكلٍ يومي لنتواصل في كافة القضايا المتعلقة بالمُخيّم".

وأشار إلى أنّ "اللجنة قامت بتوزيع عدّة إرشادات توعويّة وصحيّة على اللاجئين في المُخيّم للإستفادة منها، وأغلقنا كافة المدارس بالتنسيق مع وكالة الغوث بعد صدور مرسوم حالة الطوارئ حتى إشعارٍ آخر".

وأكَّد أيضًا أنّ اللجنة "قامت بتعقيم كافة مؤسسات المُخيّم من الخدمات ومركز الشباب والمساجد، والعيادة الصحيّة بشكلٍ دائم"، مُبيًنا أنّه "سيتم توزيع مواد تعقيمية على المساجد وغيرها من المؤسسات".

وأوضح سلامة أيضًا أنّ "عيادة الوكالة في المُخيّم تستقبل المرضى من عدّة أماكن وليس من المُخيّم فقط، لذلك تم توفير غرفة حجر صحي داخل العيادة"، مُطالبًا "وكالة الغوث بتحمّل مسؤوليتها أكثر تجاه هذا الأمر، كونها المسؤول الأول والأخير عن المُخيّمات الفلسطينية كمؤسسة دولية".

وخلال حديثه، قال إنّ "اللجنة وصلها عدّة اتصالات بخصوص حارة المطار المليئة بالقمامة، ستقوم اللجنة بالتعاون مع عدّة جهات بإنهاء هذا الأمر"، موضحًا أنّ "اللجنة قامت بمبادرة شبابيّة لتوعيّة سكّان المُخيّم بخطورة هذا الفيروس والتشديد على ضرورة النظافة بشكلٍ دائم".

يُذكر أنّ عدد الإصابات بفيروس كورونا حتى اللحظة 30 حالة، 29 في بيت لحم وحالة واحدة في طولكرم.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد