الأسرى يقررون الشروع بخطوات تصعيدية ضد إدارة السجون

الثلاثاء 17 مارس 2020
هيئة شؤون الاسرى

 

سجون الاحتلال
 

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، مساء أمس الاثنين 16 آذار/ مارس: إنّ "الأسرى في معتقلات الاحتلال، قرروا البدء بخطوات تصعيدية ضد إدارة السجون بدأ من يومي الجمعة والسبت المقبلين، وذلك ردًا على إجراءات الإدارة بشطب أكثر من 140 صنف من "كانتينا" السجون، تشمل مواد تنظيف وخضروات ومواد غذائية".

وأوضحت الهيئة في بيانٍ لها وصل "بوابة اللاجئين الفلسطينيين"، نسخة عنه، أنّ "سلطات الاحتلال وإدارة سجونها، قررت قبل نحو شهر إزالة أكثر من 140 صنف من كانتينا السجون وحرمت الأسرى من شرائها، تشمل العديد من أنواع الخضراوات (كالليمون والأفوكادو) والبهارات والمواد الغذائية واللحوم، والعديد من المنظفات كالصابون والشامبو وغيرها في ظل الظروف الاستثنائية القائمة بمواجهة فيروس كورونا، من خلال التنظيف والتعقيم والتطهير".

وأبلغت إدارة السجون الأسرى نهاية الشهر الماضي، أنها "تعكف على تنفيذ عدة إجراءات تصعيدية تجاههم كأن لا يُعد الطعام إلا بأيدي السجناء المدنيين، وتنزيل 140 صنف من الكانتينا، وتخفيض عدد المحطات التلفزيونية من عشرة إلى سبعة، وتخفيض عدد أرغفة الخبز من خمسة إلى أربعة للأسير الواحد، وسحب البلاطات التي تستخدم للطبخ، وأن تكون ألوان الشراشف والأغطية بلون واحد".

يأتي هذا في ظل مخاوف جدية على سلامة الأسرى الفلسطينيين، فيما االشكوك تتزايد حول جدية إدارة السجون في الإجراءات التي ادعت اتخاذها للوقاية من وصول فايروس غلى "كورونا" إلى السجون الإسرائيلية.

وفي هذا السياق طالب رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين، قدري أبو بكر في وقت سابق عن كافة الأسرى المرضى وكبار السن والأسرى الأطفال والأسيرات، نظرا لكون تلك الفئات الأكثر ضعفاً وعرضةً لمضاعفات هذا الفيروس وتهديداً لحياتهم، حال وصل داخل السجون لا قدر الله.

 

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد