عائلة لاجئ فلسطيني سوري فُقد على طريق الهجرة تناشد لمعرفة مصيره

الجمعة 29 مايو 2020
متابعات

 


متابعات
 

ناشدت عائلة الشاب الفلسطيني السوري المفقود على طريق الهجرة "إبراهيم ديراني" كافة من لديه معلومات عن ابنهم، الإدلاء بها، حيث فقدت أسرته الاتصال معه منذ شهرين وفق مناشدة نقلتها صفحة "خليّة الإنقاذ والمتابعة" المعنية بشؤون الهجرة واللجوء.

ونشرت الخليّة صوراً للشاب المفقود لغرض التعرّف عليه، وأكّد أحد المعلقّين أنّه قد قابله في أحد مخيّمات اللاجئين في صربيا على الحدود مع مقدونيا من نحو شهر ونصف، فيما قال آخر إنّه قد شاهده في رومانيا.

تجدر الإشارة، إلى أنّ عشرات اللاجئين الفلسطينيين السوريين، قد فقدوا على طرق الهجرة خلال السنوات التسع الفائتة من عمر الأزمة السوريّة، خلال بحثهم عن أماكن عيش آمنة في دول اللجوء الأوربيّة، في حين سجّلت "مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا" قضاء أكثر من 57 لاجئ في حوادث غرق خلال رحلات اللجوء.

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد