تساؤلات حول تأخر "أونروا" في لبنان بتبليغ المعلمين المياومين بقرار التثبيت

الأحد 07 يونيو 2020
متابعات


لبنان

على الرغم من مرور 6 أيام على إعلان وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في لبنان عزمها تثبيت 112 موظفاً مياوماً، إلا أنها حتى الآن لم تبلغهم بالتثبيت.

وقال مدير الهيئة "302" للدفاع عن حقوق اللاجئين، علي هويدي، إن عدم تبليغ المياومين من المعلمين بالتثبيت مقلق ومستغرب جداً من قبل "أونروا" في لبنان.

وأشار إلى أن الشعب الفلسطيني والمتابعين عموماً والمياومين بشكل خاص، كانوا ينتظرون أن تبدأ عملية التبليغات الرسمية من قبل دائرة الموارد البشرية، مباشرة بعد قرار التثبيت، لكن "هذا للأسف لم يحدث حتى الآن، مما يثير الكثير من القلق والاستغراب عن أسباب التأخير".

وطالب هويدي الوكالة، وتحديداً دائرة الموارد البشرية، ببيان توضيحي عن سبب التأخير، متسائلاً: "لو لم تكتمل جميع معايير التثبيت لما صدر القرار عن إدارة الوكالة.. فما الذي حصل؟"

يذكر أن "أونروا" وافقت على تثبيت 112 موظفاً من المعلمين المياومين عقب اعتصام سلمي نظمه اتحاد المعلمين، يوم الإثنين الماضي، أمام مكتب الوكالة الرئيسي في منطقة المدينة الرياضية بالعاصمة بيروت.

وجاء القرار بعد شهور من تعطيل "أونروا" قرار التثبيت الصادر في شهر أيلول/سبتمبر من العام الماضي، ومنذ ذلك الحين يطالب الاتحاد الوكالة بالالتزام بما جرى الاتفاق عليه.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد