مخيم عين الحلوة - أرشيف.jpg

لا إصابات بـ "كورونا" في عين الحلوة وفحوصات اليوم في المية ومية وشاتيلا

السبت 20 يونيو 2020
مخيم عين الحلوة - أرشيف.jpg
الأونروا

 

لبنان

 

أكدت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في لبنان أن نتائج الفحوصات التي أجريت، الخميس الماضي، لأحد عشر شخصاً في مخيم عين الحلوة، كانوا قد خالطوا أشخاصاً مشتبه بإصابتهم بفيروس "كورونا"، أتت كلها سلبية.

لكن الوكالة أشارت إلى أن نتيجة أحد الشخصين خارج المخيم، أتت إيجابية، ذاكرة أنها اتخذت كل التدابير الوقائية والعلاجية المطلوبة.

كما أعلن مدير قسم الصحة التابع لـ "أونروا" في لبنان، عبد الحكيم شناعة، أن وزارة الصحة اللبنانية ستجري، اليوم السبت، فحوصات عشوائية في مخيم الميه ومية شرقي مدينة صيدا، ومحيط مخيم شاتيلا في بيروت، بالتنسيق مع قسم الصحة التابع للوكالة.

وبحسب شناعة، فإن الفحوصات ستشمل عدداً كبيراً من المقيمين في المخيمين المذكورين.

وأعلنت الوكالة في وقت سابق أنها "تتابع عن كثب حالة عدد من المرضى الفلسطينيين المصابين بـ "كورونا" وتجري كل الترتيبات والفحوصات اللازمة لعائلاتهم والمخالطين لهم".

وأشارت الوكالة في بيان إلى أن مريضين فلسطينيين دخلا إلى مستشفى رفيق الحريري الحكومي، في الرابع عشر من شهر حزيران/يونيو الحالي، حيث يتلقيان العلاج بينما يلتزم مريضان آخران بالحجر المنزلي في بيروت بمراقبة مباشرة من "أونروا".

وفي منطقة صيدا، يلتزم مريض آخر الحجر المنزلي، وفق بيان الوكالة.

وجددت "أونروا" دعوتها للالتزام بالمعايير والإرشادات الصحية الصادرة عنها وعن وزارة الصحة، مشددة على الالتزام الكامل بتوفير الرعاية الصحية والاستشفائية لكل لاجئي فلسطين.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد