اعتصام في بيروت احتجاجاً على عدم تثبيت "أونروا" عشرات المياومين

الأربعاء 24 يونيو 2020
لبنان-متابعات/ بوابة اللاجئين الفلسطينيين

شارك العشرات في اعتصام، أمس الثلاثاء، أمام مكتب وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في العاصمة اللبنانية بيروت احتجاجاً على عدم تثبيت أكثر من 200 موظف ومعلم وعامل.

الاعتصام، الذي دعا إليه اتحاد العاملين في "أونروا" /لائحة العودة والكرامة، أكد وقوفه إلى جانب جميع من يستحقون التثبيت.

ورفع المشاركون لافتات تؤكد التمسك بحقوق العاملين على العقود بالتثبيت، وترفض شطب أي وظيفة خصوصاً في العمال والمعلمين والخدمات، ويافطات تطالب ادارة الوكالة بتثبيت برنامج الدعم المدرسي.

33.jpg


وقال اتحاد العاملين في لبنان، في كلمة ألقاها الأستاذ رائف أحمد، إن إنجاز التثبيت هو تنفيذ لمقررات مؤتمر العاملين في بيروت، الذي أقر تخفيض نسبة المياومين الى حدود 7.5%.

ودعا إلى إلى تلبية مطالب سبلين وحقوق معلمي الدعم والعقود والروسترات ودار المعلمين بالتثبيت اسوة بغيرهم، إضافة إلى استكمال ملف التثبيت في الأقسام كافة، مشيراً إلى أن اللائحة تتابع هذا الملف بكل اهتمام، على أمل استكمال إنصافهم بالتثبيت والرواتب والنقل في وقت قريب.

333.jpg

كما أكد الالتزام التام بقضايا العمال وإنصافهم بالشكل المطلوب، خصوصاً استعادة الوظائف المشطوبة.

ولفت أحمد إلى أن "تحويل الرواتب إلى الدولار هو إنجاز، وبكل فخر للائحة العودة والكرامة، التي بادرت بالموضوع، في وقت كان البعض يشكك أو يعطل، مؤكداً أن ما تم إنجازه في ملف التأمين الصحي، لجهة عدم فرض أي زيادة، خطوة يفتخر بها اتحاد العاملين ولائحة العودة والكرامة.

وشدد على ضرورة إنصاف العقود في التأمين الصحي والرواتب، ودعا إلى مواصلة الضغط على الإدارة لمعالجة تسديد قروض الادخار باللبناني تقسيطاً أو دفعة واحدة.

وشارك في الاعتصام معلمون مياومون على العقود وموظفون مياومون وعمال مشطوبة وظائفهم وأعضاء لائحة الكرامة في لبنان، إلى جانب حضور ممثلي اللجان الشعبية في بيروت.

وفي وقت سابق، أكدت مجموعة من معلمي الدعم في لبنان أن وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، استثنتهم من التثبيت.

ووفق بيان صادر في 16 من الشهر الحالي، فإن الوكالة استثنت معلمي الدعم الدراسي من حملة العقود FTS ، على الرغم من أن أسماءهم موجودة على روسترات التثبيت أو روسترات دار المعلمين، بحيث أن عقودهم ستتحول تلقائياً إلى عقود ثابتة عند انتهاء تاريخ العقد.

يذكر أنه ومنذ 8 أيام، تواصلت "أونروا" في لبنان مع المعلمين المياومين الذين تعتزم تثبيتهم في مدراسها، وذلك بعد نحو أسبوعين من موافقة الوكالة الرسمية على قرار تثبيت 112 معلماً مياوماً.

وجاء القرار بعد شهور من تعطيل "أونروا" قرار التثبيت الصادر في شهر أيلول/سبتمبر من العام الماضي، ومنذ ذلك الحين يطالب الاتحاد الوكالة بالالتزام بما جرى الاتفاق عليه.

وواصل اتحاد المعلمين مطالباته على مدار 8 أشهر، إلى أن وافقت الوكالة على تثبيت 112 موظفاً من المعلمين المياومين عقب اعتصام سلمي نظمه اتحاد المعلمين، أمام مكتب الوكالة الرئيسي في منطقة المدينة الرياضية بالعاصمة بيروت.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد