نقابة الأطباء في الخليل تدعو إلى إغلاق المدينة 14 يوماً وإعلانها "منطقة موبوءة صحياً"

السبت 04 يوليو 2020
متابعات/ بوابة اللاجئين الفلسطينيين

 

أوصت نقابة الأطباء في مدينة الخليل، اليوم السبت، بإغلاق المدينة 14 يوماً قابلة للتجديد، وإعلانها منطقة موبوءة صحياً، وتكثيف كل الجهود الحكومية لتوفير ما يلزم للمواطنين.

وذكرت النقابة، في بيان، أن فيروس "كورونا" انتشر بشكل غير مسبوق بالخليل، داعية إلى مراجعة القرارات المتخذة من وزارة الصحة ولجنة الطوارئ.

وأكدت أن المستشفى في دورا غير جاهز حتى اليوم لاستقبال المصابين، لافتة أن اعتماد جزء من مستشفى الخليل الحكومي للمرضى المصابين بالفيروس، مع بقاء جزء آخر للمرضى غير المصابين لا يمكن أن يكون آمناً بالقدر الكافي.

كما دعت إلى تشكيل لجنة طوارئ مهنية في الخليل تمثل جميع المؤسسات الطبية، إلى جانب تحويل مشفى الخليل الحكومي بشكل الكامل لاستقبال المصابين بالفيروس، وتجهيزه بقسم عناية مكثفة جديد يحتوي على ما لا يقل عن 50 جهاز تنفس اصطناعي إضافي.

وأوضحت "وجوب التعايش مع الفيروس، لكن بالطرق السليمة التي تضمن إبقاءه تحت السيطرة، وحسب إمكانياتنا العلاجية، عن طريق التشديد والتخفيف بالإغلاق على المواطنين".

ووفق بيان وزارة الصحة اليوم، فقد توزعت الإصابات في الخليل على الشكل التالي: مدينة الخليل 98، حلحول 3، بيت أولا 1، يطا 6، بني نعيم 72، دورا 7، السموع 2، بيت أمر 9، ترقوميا 7، سعير 2، مخيم العروب 8، مخيم الفوار 1، الشيوخ 22، نوبا 1.

وكانت وزارة الصحة أعلنت صباح اليوم تسجيل حالة وفاة جديدة لسيدة مسنة من حلحول بالخليل، و100 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في مختلف مناطق الضفة الغربية المحتلة، إضافة إلى 224 إصابة ظهرت نتائجها بعد الإعلان المسائي يوم أمس.

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد