اثار الركام في مخيم درعا

شهداء وجرحى في مخيم درعا جراء قصفه لليوم الثالث على التوالي

الجمعة 02 سبتمبر 2016
اثار الركام في مخيم درعا
خاص بوابة اللاجئين الفلسطينيين

خاص - مخيم درعا - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

تستمر قوات النظام السوري لليوم الثالث باستهداف مخيم درعا للاجئين الفلسطينيين جنوب سورية، حيث قضت اليوم الطفلة "ملاك هاني خياط" ووالدتها من أبناء المخيم، وأصيب عدد من المدنيين بجروح جراء استهداف المخيم بصاروخ فيل، مخلفًا دمارًا في الأبينة والممتلكات.

في حين أفاد مراسل البوابة بأن المخيم قد تعرض ليلة أمس للقصف باسطونتين غاز متفجرات، ما أدى إلى سقوط جرخى بين أهالي المخيم، وأضرار في الممتلكات.

وفي 29 آب الماضي، انهار طابق بالكامل في أحد مباني المخيم، إثر تعرضه لإحدى قذائف الدبابات التي أطلقتها قوات النظام، لترتفع بذلك نسبة دمار منازل وممتلكات المدنيين في مخيم درعا بعد أن وصلت إلى نحو (80%) منذ العام 2011 وحتى الآن نتيجة القصف المتواصل للمخيم.

يذكر أن من تبقى من اللاجئين الفلسطينين في مخيم درعا يعانون من سوء الأوضاع الإنسانية والاقتصادية والطبية، من حيث انقطاع الخدمات من مياه ونظافة منذ نحو ثلاث سنوات، وتوقف وكالة الغوث "الأونروا" عن تقديم خدماتها منذ ما يقارب السنتين، إلى جانب افقتار المخيم إلى مستوصف طبي يخدّم المرضى من أهالي المخيم ويعالج الجرحى أثناء القصف.

 

ازالة اثار الركام من جراء القصف

اثار القصف العنيف على مخيم درعا

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد