إغلاق حاجز العروبة بشكل نهائي وإحكام الحصار على مخيّم اليرموك

إغلاق حاجز العروبة بشكل نهائي وإحكام الحصار على مخيّم اليرموك

الأحد 18 مارس 2018
إغلاق حاجز العروبة بشكل نهائي وإحكام الحصار على مخيّم اليرموك
خاص-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

سوريا-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أغلقت المُعارضة السورية في البلدات الثلاث "يلدا، ببيلا، بيت سحم" جنوبي دمشق، حاجز العروبة، السبت 17 آذار، والذي يفصل بين مخيّم اليرموك للاجئين الفلسطينيين وبلدة يلدا بشكلٍ نهائي بالسواتر الترابية.

وأشارت مصادر لـ "بوابة اللاجئين الفلسطينيين" أنّ أكثر من (1500) عائلة ما زالت تحت الحصار في مخيّم اليرموك، ونزحت أكثر من (500) عائلة إلى بلدات الجوار "يلدا، ببيلا، بيت سحم.

فيما بادر الجميع إلى تأمين عدد كبير من المنازل للأهالي النازحين من المخيّم، إلا أنّ المنازل غير صالحة للعيش كونها مهجورة منذ سنوات حين تركها أصحابها عندما ساءت الأوضاع، حيث تفتقد هذه المنازل للماء والكهرباء وينقصها مقوّمات العيش.

وكانت اللجنة السياسية في البلدات الثلاث، قد اتخذت قراراً بالإجماع، الأربعاء 14 آذار، بإغلاق حاجز العروبة بشكلٍ نهائي، حيث أمهلت المعارضة سكان مخيّم اليرموك من المدنيين مدة (48) ساعة بدءً من تاريخ صدور القرار، للعبور باتجاه البلدات الجنوبية، ومنعت إدخال الجرحى إلى البلدة تأكيداً على قرار سابق بذلك الشأن.

وأثار قرار اللجنة التابعة للمعارضة السورية استهجان نشطاء، كون الإجراء يأتي في ظل عدم توافر الإيواء ومقوّمات العيش للمدنيين الذين خرجوا من المخيّم، فيما سيُحكم الحصار بشكل مطبق على من لم يتمكنوا من الخروج.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد