الإثنين 01 يونيو 2020
خبر: ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا في فلسطين المحتلة إلى 253


فلسطين المحتلة

أعلن الناطق باسم وزارة الداخلية التابعة لحكومة السلطة الفلسطينيّة غسان نمر، مساء اليوم الاثنين 6 أبريل/ نيسان، تسجيل إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في بلدة بني نعيم بمحافظة الخليل بالضفة المحتلة، ما يرفع حصيلة اليوم إلى 16 والإجمالية في فلسطين المحتلة إلى 253 إصابة".

وأوضح نمر خلال المؤتمر المسائي حول فيروس "كورونا"، أنّ "الإصابة الجديدة هي لعامل من مجموعة العمال نفسها في مصنع للحلويات داخل إسرائيل، والعمال الأربعة من بني نعيم هم ضمن مجموعة 47 عاملاً تم حصر عودتهم، وأخذ فحوصات منهم، وإلزامهم بالحجر المنزلي، والأجهزة الأمنية تقوم بالتأكد من ديمومة التزامهم بالحجر المنزلي"، مُبينًا أنّه "يوجد 23 حالة تشافي منها 5 في المحافظات الجنوبية، ومن بين المصابين 167 من الذكور، و86 إناثًا من ضمنها حالة الوفاة التي سجلت قبل أيام في بلدة بدو".

وعن طولكرم، قال نمر أنّ "جميع فحوصات الطاقم الطبي في مستشفى الشهيد ثابت ثابت، وعددهم 16، هي سلبية أي غير مصابين، وأنه تم إخضاعهم للحجر الصحي في المستشفى، وبعد 5 أيام سيتم فحصهم مرة أخرى"، مُشيرًا أنّ "عدد الفحوصات التي أخذت في فلسطين منذ بداية الجائحة بلغ 13605، منها 1200 فحص أجريت خلال الـ24 ساعة الأخيرة، ما يدل على أنّ طواقم الصحة تعمل بشكل دؤوب لرفع عدد الفحوصات اليومي".

وخلال اجتماع الحكومة الأسبوعي، دعا رئيس الحكومة محمد اشتية "كافة المواطنين إلى البقاء في بيوتهم، حماية لأنفسهم وعائلاتهم وشعبهم، وحث أبنائهم من العمال المتوقع عودتهم خلال الأيام المقبلة لوضع أنفسهم قيد الحجر المنزلي، لأن من شأن هذا الالتزام تخفيف التكاليف عن أجهزة الدولة الأمنية، والطبية، والاقتصادية في مواجهتها للفيروس العابر للحدود".

واستمع مجلس الوزراء إلى "تقرير مفصل من وزيرة الصحة حول تطورات الحالة الوبائية في فلسطين، وخطط الطوارئ (أ) و(ب) و(ج) التي أعدتها الوزارة لتقليص مساحة انتشار الوباء والتخفيف من آثاره في 3 سيناريوهات من انتشاره"، مُؤكدةً أنّ  "ذروة فيروس كورونا ستبدأ غدًا الثلاثاء وحتى 23 الشهر الجاري بسبب عودة العمال".

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة