حاجة توفت بمُخيّم الدهيشة تذهب لوداع نجلها بسبب "كورونا"

الخميس 12 مارس 2020
متابعات

متابعات

نقل يوم أمس الأربعاء جثمان الحاجة خديجة اللحام التي توفّت في مُخيّم الدهيشة إلى فندق "انجيل" المُخصّص للحجر الصحي من مرض كورونا في بيت لحم، وذلك ليتمكن نجلها المحجور عليه صحيًا لإصابته بالفيروس، من رؤيتها وإلقاء نظرة الوداع الأخيرة عليها.

وقال مدير الصحة في بيت لحم عماد شحادة، إنّ "الوداع تم وفق إجراءات وقائية، وتم الباس الشاب المحجور عليه بدلة وقائية خاصة، وقام بتوديع أمه داخل سيارة نقل الموتى بعد تعقيمها"، بينما قال محافظ بيت لحم كامل حميد "حرصنا على وداع الابن لأمه ضمن إجراءات طبية مشددة".

وأعلن جنوب بيت لحم عن وفاة الحاجة خديجة اللحام جراء تعرضها لسكتة قلبية، علمًا أن نجلها في الحجر الصحي منذ أسبوع بالفندق.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، في آخر إحصائياتها أنّ العدد الإجمالي للمصابين بفيروس كورونا هم 30 فلسطينيًا في بيت لحم وطولكرم.

يُذكر أنّ رئيس السلطة محمود عباس أصدر قبل أيام مرسومًا رئاسيًا بإعلان حالة الطوارئ في جميع الأراضي الفلسطينية لمدة شهر، لمواجهة فيروس "كورونا"، فيما أعلن رئيس الوزراء محمد اشتية عن البدء بإجراءات تنفيذ حالة الطوارئ، ومنها إغلاق كافة المرافق التعليمية من مدارس ورياض أطفال والجامعات والمعاهد.

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد