فلسطينيو العراق يطلقون حملة الكترونية من أجل معتقليهم في السجون العراقية

الثلاثاء 25 اغسطس 2020
متابعات/بوابة اللاجئين الفلسطينيين

دعا ناشطون فلسطينيون في العراق، كافة الفلسطينيين والمتضامنين، لأوسع حملة تغريد عبر مواقع التواصل الاجتماعي تحت وسم #المغيبين_الفلسطينيين_في_العراق" وذلك للفت الأنظار لقضيّة عشرات المعتقلين والمغيبين في السجون العراقيّة منذ سنوات دون الالتفات لمصيرهم من الجهات القضائيّة والحقوقية.

وستبدأ الحملة في تمام الساعة السابعة من مساء اليوم الثلاثاء 25 آب/ أغسطس، حسبما جاء في نداء الحملة الذي اطلع عليه " بوابة اللاجئين الفلسطينيين" ويتضمّن دعوات لكافة الفلسطينيين داخل العراق ومن هجّروا عنه، للتفاعل مع الحملة الكتابة بقوّة عن قضايا المعتقلين الفلسطينيين في سجون العراق.

وتأتي الحملة، بعد نداء وجهه ذوي المعتقلين الفلسطينيين في العراق، لرئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، ناشدوه من خلاله للتدخل لمعرفة مصير أبنائهم، وقد مضى على بعضهم في السجون سنين طويلة، دون تقديمهم إلى المحاكم، إضافة إلى السماح للعوائل زيارة أبنائها والوقوف على تفاصيل قضيتهم.

و تشير تقديرات إلى بلوغ أعداد المعتقلين منذ الغزو الأمريكي للعراق عام 2003 إلى يومنا هذا، قرابة 62 معتقلاً وغالبيتهم جرى اعتقالهم بناء على وشايات وفق تأكيدات العديد من الأهالي حسبما أظهر تقرير نشره "بوابة اللاجئين الفلسطينيين" في وقت  سابق.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد