الكيلة: 9 وفيات وتسجيل 620 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" بالضفة وغزة

الأحد 27 سبتمبر 2020
فلسطين المحتلة-متابعات/بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أعلنت وزيرة الصحة في حكومة السلطة الفلسطينيّة مي الكيلة، اليوم الأحد 27 سبتمبر/ أيلول، عن "تسجيل 9 حالات وفاة و620 إصابة جديدة بفيروس كورونا، و1491 حالة تعافٍ خلال الـ24 ساعة الأخيرة في جميع المحافظات الفلسطينيّة".

وأوضحت الكيلة في بيانها اليومي، أنّ "حالات الوفاة الجديدة سجلت لرجلين (29 و69 عاماً) من فقوعة بمحافظة جنين، ورجلين (77 و80 عاماً) من جوريش ونابلس بمحافظة نابلس، وآخر (87 عاماً) من رفح، ومسن (93 عاماً) من خانيونس، إضافة إلى 3 حالات وفاة من مدينة القدس (خلال يومي الجمعة والسبت)".
وبيّنت الكيلة أنّ "الإصابات الجديدة توزعت كالتالي: محافظة الخليل (119)، محافظة نابلس (83)، محافظة بيت لحم (33)، محافظة قلقيلية (5)، محافظة رام الله والبيرة (41)، جنين (28)، سلفيت (8)، أريحا والأغوار (26)،  طولكرم (26)، طوباس (3)، قطاع غزة (66)، ضواحي القدس (12)، مدينة القدس (170 خلال يومين)".

ولفتت إلى أنّ "نسبة التعافي من فيروس كورونا في فلسطين بلغت 76.7%، فيما بلغت نسبة الإصابات النشطة 22.6%، ونسبة الوفيات 0.7% من مجمل الإصابات"، موضحةً أنّ "حالات التعافي الجديدة سجلت في محافظة الخليل (157)، محافظة جنين (33)، محافظة قلقيلية (78)، محافظة طولكرم (67)، محافظة سلفيت (23)، محافظة نابلس (82)، محافظة رام الله والبيرة (784)، محافظة طوباس (25)، مدينة القدس (127)، قطاع غزة (115)".

كما نوهّت إلى "وجود 44 مريضاً في غرف العناية المكثفة، بينهم 14 مريضاً على أجهزة التنفس الاصطناعي".

وفي السياق، قالت الكيلة إنّ "النقص الحاد في مواد فحص فيروس كورونا في مختبرات الوزارة، سببه إتلاف كمية كبيرة من المواد المخبرية (100 ألف فحص)، لعدم تخزينها غير الملائم قبل وصولها إلى الوزارة، نتيجة للتأخير في تنسيق دخولها".

وأشارت الكيلة إلى أنّ "النقص الحاد أدى إلى تراكم مئات العينات منذ صباح الأربعاء الماضي، الموافق (23/9/2020) في مختبرات الوزارة، وتم تدارك الأمر، والضغط على الشركات الخاصة بتوريد المواد المخبرية لإيصال مواد الفحص بأسرع وقتٍ ممكن".

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد