تشييع الشاب أحمد حازم الريماوي

استشهاد شاب فلسطيني في بلدة بيت ريما شمال غرب رام الله المحتلة

الإثنين 19 ديسمبر 2016
تشييع الشاب أحمد حازم الريماوي
وكالات

فلسطين المحتلة - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

استشهد فجر الأحد 18 كانون الأول شاباً فلسطينياً برصاص قوات الاحتلال، إثر مواجهات عنيفة في قرية بيت ريما شمال غرب رام الله المحتلة.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان صدر عنها، عن استشهاد الشاب أحمد حازم الريماوي (17) عاماً بعد إصابته بجروح خطيرة في منطقة الصدر، وجرى نقله إلى مستشفى في سلفيت، فيما أصيب شاب آخر بجروح متوسطة وأصيب عدد من الشبان بالاختناق بالغاز السام.

هذا وشيّع أهالي قرية بيت ريما الشهيد الريماوي إلى مثواه الأخير في مقبرة البلدة في جنازة انطلقت بعد ظهر الأحد.

وكانت اندلعت تلك المواجهات عقب اقتحام قوات الاحتلال لعدة قرى بدوريات عسكرية، في قرى النبي صالح، دير غسانة، كفر عين، قراوة بني زيد، وبيت ريما، وأغلقت البوابة الحديدية على مدخل النبي صالح، وتركزت المواجهات في قرية بيت ريما، ما دعا عشرات الشبان لقطع الطرق أمام الدوريات العسكرية ورشقوها بالحجارة والزجاجات الحارقة، وعلى إثر ذلك قامت قوات الاحتلال بإطلاق الرصاص الحي بشكل كثيف وقنابل الغاز والصوت.

يُشار إلى أن الشهيد الريماوي هو نجل الأسير المحرر حازم الريماوي الذي أمضى في سجون الاحتلال (15) عاماً وأفرج عنه قبل نحو ثلاثة أشهر.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد