لقاء في نهر البارد لبحث الإجراءات المتوجبة خلال العام الدراسي الجديد

الخميس 15 أكتوبر 2020
لبنان-متابعات/ بوابة اللاجئين الفلسطينيين

التقى ممثلون عن الفصائل الفلسطينية واللجنة الشعبية في مخيم نهر البارد، اليوم الخميس، بمدراء مدارس "طوباس" و"عمقا" و"جبل طابور" لبحث الإجراءات الواجب اتخاذها خلال العام الدراسي القادم.

وجاء في بيان صادر عن اللجان الشعبية في البارد أن الوفد استمع إلى الشروحات والإجراءات التي ستتخذها إدارات المدارس حفاظاً على السلامة العامة للطلاب.

وبحسب البيان، فقد أكدت إدارات المدارس للوفد الفلسطيني على اتخاذ جملة من الإجراءات الصحية والتوجيهات، وشددت على ضرورة تعاون الأهل في هذا الصدد.

وأشار المدراء إلى أن إحدى أكبر المعضلات التي قد تواجههم تتمثل في قرار وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين استيعاب 25 طالباً لكل صف، إذ يعتبر هذا العدد كبيراً بالنسبة للأوضاع الصحية الراهنة .

إلى ذلك، شدد الطرفان على ضرورة التعاون بين المدرسة ولجان الأهل والفصائل واللجنة الشعبية لمصلحة الطلاب، معلنة على التوجيهات التالية:

-  النظافة اليومية الدائمة للطلاب .

- ارتداء الكمامات بشكل يومي.

- مراقبة الأهل لأبنائهم بشكل يومي، وعدم إرسالهم إلى المدرسة في حال أصابه أي مرض، إلى جانب إبلاغ إدارة المدرسة بذلك.

-  تحضير الطلاب الطعام الطازج ومياه الشرب من منازلهم.

وأكدت أنه يتوجب على الأهالي والطلاب الالتزام بإرشادات المدارس وقراراتها تحت طائلة المسؤولية.

ولفتت الفصائل واللجنة الشعبية إلى أهمية ضرورة تواصل اللقاءات مع مدراء المدارس، خصوصاً في هذه المرحلة، مشيرة إلى أنها ستثير بعض القضايا المطروحة مع مديرة التعليم في الشمال، لمعالجتها بالسرعة الممكنة، على رأسها "عدد الطلاب في الصف الواحد " وغيرها من القضايا .

يذكر أن العام الدراسي الجديد 2020-2021 ينطلق الإثنين المقبل، الموافق لـ 10 تشرين الأول/أكتوبر 2020، في المدارس التابعة لـ "أونروا" في لبنان.

وكانت اللجنة التربوية للجان الشعبية في منطقة الشمال التقت، الأسبوع الماضي، بمديرة التربية والتعليم في "أونروا"، فاطمة عودة، لبحث الاستعدادات للعام الدراسي.

وأشارت عودة إلى اتباع نظام الدفعات في العام الدراسي القادم مع إلزامية التعليم التباعدي "أون لاين" كي يستفيد العدد الأكبر من الطلاب .

بدورها، سلمت اللجنة، برئاسة شحادة الخطيب، رسالة خطية تحتوي على أبرز المطالب، والتي تمحورت حول مساعدة ودعم الطلاب بتأمين القرطاسية وتحصينهم صحياً، إلى جانب التأكيد على أهمية الأمن الصحي.

كما شملت الرسالة احتياجات الطلاب التي ستساهم في تخفيف الأعباء عن كواهلهم، حيث دعت اللجنة إلى ضرورة التواصل مع مدراء المدارس في المرحلة القادمة للبحث في سبل دعم مصلحة الطلاب.

يذكر أن برنامج "التعلم التعويضي" للطلاب الفلسطينيين المسجلين في المدارس التابعة لـ "أونروا" في لبنان، انطلق في 14 أيلول/سبتمبر الماضي.

ويهدف البرنامج، الذي يستمر 4 أسابيع، إلى مراجعة المعلومات السابقة للتأكيد على امتلاك الطلاب والطالبات للمهارات والكفايات المطلوبة، وذلك قبل بدء العام الدراسي الجديد بعد نحو عشرة أيام.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد