تسليم المطلوبين في الإشكال الأخير بعين الحلوة

الثلاثاء 20 أكتوبر 2020
لبنان-متابعات/ بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أكد قائد القوة المشتركة الفلسطينية في مخيم عين الحلوة، العقيد عبد الهادي الأسدي، تسليم المطلوبين في الإشكال الأخير الذي وقع في المخيم، وراح ضحيته الشاب عبدالرحمن بسيسو.

وأشار الأسدي، في حديث مع "بوابة اللاجئين الفلسطينيين"، إلى أن المطلوب حسن "وليام" سلم نفسه إلى مخابرات الجيش اللبناني بمواكبة من اللواء منير المقدح، نائب قائد الأمن الوطني في لبنان، فيما سلم قائد قوات الأمن الوطني الفلسطيني في منطقة صيدا العميد أبو أشرف العرموشي، المطلوب عمر الباشا، إلى القوة المشتركة الفلسطينية في عين الحلوة، والتي بدورها سلمته إلى الجيش اللبناني، مساء أمس الإثنين.

ولفت الأسدي إلى أن تداعيات الإشكال انتهت بذلك، وعاد الوضع الطبيعي إلى مخيم عين الحلوة.

كما شدد على استعداد القوة المشتركة في المخيم لتسليم أي مطلوب من المخيم، كشاهد أو متهم أو محرض.

وكان إشكالاً وقع الثلاثاء الماضي في الحي التحتاني داخل مخيم عن الحلوة، ما لبث أن تطور إلى إطلاق نار واشتباك بالأسلحة الرشاشة، ليصاب بسيسو إصابة خطرة ويتم نقله إلى مستشفى الهمشري، لكنه سرعان ما فارق الحياة.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد