اعتصام بميلانو الإيطالية تضامناً الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال

الأحد 25 أكتوبر 2020
متابعات/بوابة اللاجئين الفلسطينيين

نظّم التجمّع الفلسطيني في إيطاليا، مساء أمس السبت 24 أكتوبر/ تشرين الأول، وقفة تضامنية في مدينة ميلانو الإيطالية بالقرب من محطة القطارات الرئيسية في ميدان دوكا دا اوسطا، وذلك نصرة للأسير المضرب عن الطعام لليوم الـ (91) على التوالي ماهر الأخرس رفضاً لاعتقاله الإداري التعسفي.

وشارك في الوقفة الاتحاد الديمقراطي العربي الفلسطيني والشباب الفلسطيني وأبناء الجاليات العربية والأحرار من الشعب الإيطالي.

وخلال الوقفة، طالب رئيس التجمّع محمد حنون "مؤسسات حقوق الإنسان القيام بواجبها الإنساني والأخلاقي تجاه الأسرى الفلسطينيين في السجون وما يتعرضون له من انتهاكات إنسانية تخالف القانون الدولي".

وطالب حنون أيضاً "بضرورة الإفراج الفوري عن الأسير البطل ماهر الأخرس وكافة الأسرى".

كما وشاركت في الاعتصام مؤسسات وشخصيات فلسطينية، وتحدث ممثلين عن المؤسسات المشاركة.

وطالب المشاركون "بضرورة الاستمرار في دعم قضية الأسرى وفضح الانتهاكات المستمرة التي تقوم بها قوات الاحتلال الصهيوني بحق الأسرى الفلسطينيين وضرورة التدخل من أجل سلامتهم والإفراج عنهم".

صباح اليوم، أعلن رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس، أنّ "الحالة الصحية للأسير ماهر الأخرس المضرب عن الطعام منذ 91 يوماً خطيرة جداً".

وأوضح فارس في تصريحٍ لإذاعة "صوت فلسطين" الرسمية، أنّ "الأطباء يتوقعون انتكاسة في حالته، مع صعوبة في الرؤية، وعدم قدرته على الوقوف، وهناك آلام شديدة في أنحاء جسمه".

ويُعاني الأخرس من وضع صحي خطير للغاية، وحالة اعياء شديد ولا يقوى على الحركة، كما تأثرت حاستا السمع والنطق لديه، وهناك خشية أن تتعرض أعضاؤه الحيوية لانتكاسة مفاجئة في ظل عدم حصوله على المحاليل والمدعمات، الأمر الذي يشكل خطراً حقيقياً يهدّد حياته.

5-2.jpg
5-1.jpg

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد