وفاة لاجئة بفايروس " كورونا" بمخيّم الجليل ببعلبك

السبت 31 أكتوبر 2020
بوابة اللاجئين الفلسطينيين

توفيت صباح اليوم السبت اللاجئة الفلسطينية عايدة محمود كايد التي تقطن في مخيم الجليل شمال البقاع ، جراء إصابتها بفايروس كورونا.

وحول آخر مستجدات فايروس كورونا في مخيم الجليل، قال مسوول الملف الصحي و الاجتماعي باللجنة الشعبية وليد عيسى لـ" بوابة اللاجئين الفلسطينيين " إنّه منذ أكثر من 15 يومًا، ظهرت اصابات بوباء كورونا بشكلٍ مقلق و مخيف حيث تجاوز العدد الى تاريخ اليوم السبت 31/10/2020 الـ 40 حالة من أبناء الشعب الفلسطيني داخل المخيم.

وعلى اثر ذلك، دعت اللجان الشعبيه أهالي المخيم لاخذ كافة الاجراءات الوقائية، وذلك من خلال بيانات توعوية قدّمت لهم.

وأشار عيسى إلى أن اللجنة الشعبية دعت إلى إقفال كافة الأماكن التي من شأنها ان تحدث ازدحاما مثل المقاهي و دور الانترنت وكافة القاعات العامة للمناسبات، وأيضا دعت مؤسسات المجتمع المدني والأهلي في المخيم إلى إقفال مراكزه وإلغاء كافة الأنشطة.

وأضاف عيسى أن اللجنة الشعبية طلبت من أونروا تأجيل فتح أبواب المدارس للعام الجديد .

وأمام ما وصلت إليه تداعيات جائحة كورونا أكّد عيسى "أنه من الضروري جدا تذكير أهالي المخيم بعدم التهاون و الاستخفاف بهذا الوباء، ودعاهم عبر بوابة اللاجئين إلى أخذ كافة الاحتياطات والالتزام بالارشادات الصحية التي تصدر عن الهيئات الصحية المعنية بالأمر للحفاظ على سلامة الجميع.

كما دعا وكالة "أونروا" إلى الالتزام التام بنفقات علاج المصابين بالفايروس، حيث أن بعض المستشفيات بحسب عيسى تطلب من أهالي المرضى فروقات مالية باهظة.

ولفت عيسى إلى أنّ "دور أونروا لغاية الان ليس اكثر من متفرج".

ودعا كذلك الفصائل الفلسطينية في لبنان و في مقدمتها سفارة دولة فلسطين لتحمل كافة المسؤوليات الطبية و الاجتماعية لكل اللاجئين الفلسطينيين الذين فقد الكثير منهم أعمالهم بسبب جائحة كورونا.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد