اللاجئون الفلسطينيون في الأراضي المحتلة عام 1948 - حقائق وأرقام

الإثنين 23 نوفمبر 2020
بوابة اللاجئين الفلسطينيين

تتزايد التهديدات و المخاطر المحيطة بمجموع الفلسطينيين في الأراضي المحتلة عام 1948، مع تصاعد الدعوات لترحيلهم، أو إلزامهم بالخضوع لمتطلبات قانون "القومية" الصهيوني، والطروحات التي قدمتها خطة التسوية الأمريكية "صفقة القرن" بشأنهم، والتي تحمل فعلياً إمكانية إستلاب نهائي لحقهم في أراضيهم.
ولم يكتف كيان الاحتلال بالعمل على منع عودة اللاجئين الفلسطينيين داخل ما يسمى الخط الأخضر لقراهم، بل وعمل على حرمانهم من صفتهم الإنسانية كلاجئين معترف بهم وجزء من مجموع اللاجئين الفلسطينيين الذين أشارت لهم قرارات الأمم المتحدة ذات الاختصاص.
في هذا الإطار يقدم موقع بوابة اللاجئين الفلسطينيين 
ورقة حقائق تحت عنوان "اللاجئون الفلسطينيون في الأراضي المحتلة عام 1948 -  حقائق وأرقام" تستعرض معلومات ضرورية حول اللجوء الفلسطيني داخل الأراضي المحتلة عام ١٩٤٨، توزيعه الديموغرافي، أشكاله وأدوات صناعته، والتأثيرات والعوامل المختلفة المحيطة بهذا اللجوء، والمقاربات الخاصة بحقوق هؤلاء اللاجئين في العودة لأراضيهم.
لتحميل وقراءة الورقة - اضغط هنا 

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد