لازاريني يبحث في عمّان الإعداد للمؤتمر الدولي لدعم وكالة "أونروا"

الأحد 13 ديسمبر 2020
متابعات/بوابة اللاجئين الفلسطينيين

بحث وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، ومفوض عام وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" فيليب لازاريني، يوم أمس السبت 12 ديسمبر/ كانون الأول، الإعداد للمؤتمر الدولي المرتقب لدعم وكالة الغوث الدوليّة التي تُعاني من أزمةٍ مالية.

وجاء ذلك خلال مؤتمرٍ صحفي عُقد في العاصمة الأردنيّة عمّان، ضمن زيارة رسميّة غير محددة للمفوّض العام فيليب لازاريني.

وخلال المؤتمر، قال الصفدي إنّه "من غير المقبول أي طرح يحد من قدرة وكالة "أونروا" على القيام بواجباتها، ويجب توفير الدعم المالي الذي تحتاجه الوكالة لتمكينها من الاستمرار في تقديم خدماتها الحيوية للاجئين، خصوصاً في هذه الظروف التي ازدادت فيها مسؤوليات الوكالة لمواجهة جائحة كورونا".

ولفت الصفدي إلى أنّه "جرى بحث كيفية إعداد مؤتمر دولي لحشد الدعم المالي للوكالة، ومناقشة كيفية التعامل مع الأزمة".

وشدّد الصفدي على أنّ "الاجتماع جاء في إطار التنسيق المستمر بين الشركاء من أجل حماية الوكالة، والحفاظ على قدرتها للقيام بواجباتها ومهامها الحيوية إزاء اللاجئين الفلسطينيين وفق تكليفها الأممي الذي جدده المجتمع الدولي بشكلٍ غير مسبوق خلال التصويت في الجمعية العامة للأمم المتحدة في شهر كانون أول 2019".

وأشار إلى أنّ "اللقاء ناقش سبل ايجاد آليات دعم مستدامة، وتوافقت اللجنة على عقد مؤتمر دولي تعمل المملكة ومملكة السويد بالتنسيق مع الوكالة والاتحاد الأوروبي على تنظيمه العام المقبل"، كاشفاً أنّ العمل جارٍ على عقد مؤتمر دولي في الربع الأول من العام المقبل من أجل حشد الدعم السياسي والمالي للوكالة والإعداد لمؤتمر ينجح في ترجمة الدعم السياسي الدولي لها إلى دعم مالي لتمكينها من الاستمرار في تقديم الخدمات الأساسية للاجئين.

كما أكَّد على ضرورة استمرار الوكالة في تقديم الخدمات للاجئين وفق تكليفها الأممي إلى حين حل قضية اللاجئين في إطار حل شامل ينهي الصراع وينهي الاحتلال.

وخلال المؤتمر، قال مفوّض "أونروا" فيليب لازاريني: لقد دخلنا اليوم أقل بكثير مما كان عليه الحال في 2018، بسبب وقف الدعم الأميركي، ونبحث الآن ضمان استمرار خدماتنا، خاصة في التعليم والصحة".

ولفت إلى أنّ الوكالة تنوي ننوي تنظيم مؤتمر دولي العام المقبل لضمان مشاركة أكبر من المجتمع الدولي.

يُذكر أنّ الدول المشاركة في الحوار الاستراتيجي الوزاري الثالث لحشد الدعم لوكالة الغوث والذي عُقد يوم 15 أكتوبر الماضي، اتفقت على عقد مؤتمر دولي للمانحين بداية العام 2021 من أجل دعم ضمان استمرار الدعم المالي للوكالة.

وتُعاني الوكالة التي تقدم خدماتها لنحو 5.3 ملايين لاجئ فلسطيني، من أزمةٍ ماليةٍ خانقة، منذ تجميد الولايات المتحدة، في 23 كانون الثاني/ ديسمبر الماضي، كامل دعمها لأونروا.

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد