غزة: اللجنة المشتركة للاجئين تعلن برنامج الفعاليات التصعيديّة الرافضة لقرار "الكوبونة الموحّدة"

الثلاثاء 02 مارس 2021
بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أعلنت اللجنة المشتركة للاجئين في قطاع غزّة، اليوم الثلاثاء 2 آذار/ مارس، مواصلة فعالياتها الاحتجاجية رفضاً لنظام توزيع السلة الغذائية الموحّدة من قبل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" ورفضاً لما وصفته "السطو على حقوق اللاجئين"، والتي ستنطلق في كافة محافظات القطاع بدءاً من بعد غدٍ الخميس.

وأوضح منسق اللجنة المشتركة للاجئين محمود خلف خلال مؤتمرٍ صحفي أمام مقر وكالة "أونروا" بمدينة غزة، أنّ اللجنة ومن موقع المسؤولية مع كل الهيئات والمؤسسات والقوى واللاجئين ستقوم بكل ما يلزم من أجل إعلاء الصوت برفضنا للكابونة الموحدة وتوصيل رسالتنا للعالم بشكلٍ حضاري، ولن نسلم بهذا الإجحاف والقهر الذي يقع على كاهل اللاجئين الفقراء.

وقال إنّ "أونروا" وجدت لتكون عوناً للاجئين وترعى شئونهم وتقدم لهم الخدمات الكافية، وتحث المجتمع الدولي للقيام بمسئولياته، وسنظل ندافع عن حقوق اللاجئين للوصول إلى الحياة الكريمة لهم، مُؤكداً أنّ سياسة التكيف وفرض الأمر الواقع والانغلاق عن إيجاد الحلول، تترك علامات استفهام كبيرة لدينا، وما زلنا نرفض نظام السلة الموحدة باعتبارها سطو على حقوق الفقراء من اللاجئين مع تأكيدنا على ضرورة التدقيق والبحث عن كل فقير يحتاج للسلة الغذائية مع إضافة كافة المواليد والأزواج الجدد المحرومين من حقهم منذ 14 شهراً.

ودعا خلف للبحث عن حلول مجدية لدى الدول المتعهدة لوكالة "أونروا" وليس اقتسام أو اقتطاع السلة الغذائية لمن يعانون من الفقر المدقع من اللاجئين، مُشيراً إلى تمسك اللجنة بفتح باب التوظيف لملء شواغر 1500 شخصاً، تركوا أماكن خدمة اللاجئين منذ 3 سنوات، والإصرار على إغلاق باب التوظيف هي محاولة لإفراغ المؤسسة من الكادر الوظيفي بشكل تدريجي والذي يحمل أبعاداً سياسية خطيرة.

وجدد خلف تمسك اللجنة المشتركة بعودة الموظفين المفصولين البالغ عددهم 26 موظفاً أسوة بزملائهم الذين عادوا إلى وظائفهم، موضحاً أنّ جدول الفعاليات سيكون وفق التالي: يوم الخميس 4/3/2021: القيام بحملة إعلامية وموجة مفتوحة عبر كافة الإذاعات لعرض ظروف اللاجئين وانعكاسات حرمان مئات آلاف اللاجئين من حقهم في الحصول على الحصة الغذائية ورفض إلغاء الكابونة الصفراء.

يوما الأحد والاثنين 7- 8 /3/2021: إغلاق كافة مراكز التوزيع في جميع المحافظات في قطاع غزة من الساعة 7 -11 صباحاً كرسالة احتجاج على سياسة "أونروا"، وصرخة عالية للمجتمع الدولي من أجل التدخل وسد العجز المالي للأونروا.

يوم الأربعاء 10/3/2021: إغلاق مكاتب رؤساء المناطق بالكامل لمدة يوم واحد.

يوم الخميس 11/3/2021: إرسال رسائل إلى كل من الأمين العام للأمم المتحدة – المفوض العام للأونروا مدير عمليات الوكالة في قطاع غزة – جامعة الدول العربية – منظمة المؤتمر الإسلامي، نشرح معاناة اللاجئين في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة وتطلب درجة أعلى من الدعم والإسناد للاجئين الفلسطينيين.

يوم الاثنين 15/3/2021: تجمع نسائي كبير أمام البوابة الغربية للوكالة.

يوما الثلاثاء والأربعاء 16 – 17/3/2021: إغلاق كافة مراكز الخدمات لمدة يومين كاملين. هذه المراكز ستقوم بتحديث بيانات الموظفين والهادفة إلى شطب السلة الغذائية عنهم.

يوم الخميس 18/3/2021: عقد لقاءات مع مؤسسات حقوقية محلية ودولية حول السلة الغذائية وانعكاساتها السلبية على اللاجئين.

ولقي قرار وكالة "أونروا" تطبيق نظام "السلة الغذائية الموحّدة" وحجب المساعدات الغذائية عن آلاف الأسر اللاجئة من ذوي الدخل الثابت المحدود رفضاً شعبياً واسعاً في صفوف اللاجئين في المُخيّمات، وسط مطالباتٍ بضرورة التراجع عن تطبيق هذا النظام.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد