بعد نكث وعودها بالجلوس معهم وبحث مطالبهم

فلسطينيو سوريا المهجّرون شمال لبنان يعتصمون غداً أمام سفارة السلطة بيروت

الثلاثاء 30 مارس 2021
بوابة اللاجئين الفلسطينيين

دعت "لجنة متابعة المهجّرين الفلسطينيين من سوريا" والنشطاء الفلسطينيون السوريون في منطقة شمال لبنان، للتوجّه صباح غد الأربعاء 31 آذار/ مارس، للاعتصام أمام سفارة السلطة الفلسطينية في العاصمة اللبنانية بيروت، حيث سيجري الانطلاق من مخيّم البداوي عند الساعة الثامنة والنصف صباحاً.

وأفاد الناشط الفلسطيني المهجّر من سوريا في منطقة شمال لبنان " أبو ناصر" لـ " بوابة اللاجئين الفلسطينيين" أنّ الاعتصام قد تقرر، بسبب عدم ايفاء السفارة والمسؤولين بوعودهم التي قطعوها بالجلوس معنا وبحث مطالبنا، حيث كان من المفترض حدوث ذلك بين أمس الإثننين واليوم الثلاثاء.

وأشار إلى أنّ الناشطين يعتزمون الاعتصام، كوسيلة أخيرة لعرض مطالبنا المحقّة والمشروعة، وتحميل المسؤوليّة للقيادات الفلسطينية.

وكان الناشطون قد أعلنوا إلغاء اعتصامهم، الذي كان من المقرر إجراؤه أمس الاثنين 29 آذار/ مارس، بعد تلقيهم وعوداً من قبل سفارة السلطة الفلسطينية في بيروت، بالجلوس معهم على طاولة حوار في مقر السفارة، لبحث مطالبهم والاستجابة لها، على أن يكون اللقاء يوم الإثنين أو الثلاثاء على أبعد تقدير، حسبما أفاد الناشط "أبو ناصر" لـ " بوابة اللاجئين الفلسطينيين" في وقت سابق.

ويأتي الاعتصام، بسبب التهميش الكبير الذي يعانيه فلسطينيو سوريا في لبنان وخصوصاً في منطقة الشمال، ولا سيما في ما يتعلّق بإهمال مساعدهتم لحل القضايا القانونية للذين دخلوا خلسةً للأراضي اللبنانية، وهم شريحة تعاني من فقدان اعتباريتها القانونية ولا تستطيع التنقّل خارج المخيّمات أو الحصول على عمل أو تعليم أو أستشفاء، حسبما يؤكّد الناشطون.

ويعاني 55% من فلسطينيي سوريا في لبنان، من مشاكل قانونية في الحصول على إقامات وفق الأرقام الصادرة عن وكالة " أونروا" في تقرير النداء الطارئ للعام 2020، دون صدور تحديث منها لهذه الأرقام للعام الجاري، فيما لم تتوقف المطالب منذ أعوام للنظر في مشكلتهم وحلّها، وسط مطالب متواصلة بالتدخّل لحل هذه الإشكاليّة المعلقّة منذ سنوات.

كما يعاني نحو 87% من اللاجئين الفلسطينيين المهجّرين من سوريا إلى لبنان من أصل 27 ألفاً و700 من الفقر المطلق، فيما تتواصل حاجتهم إلى المساعدات الماليّة النقديّة الطارئة، حسبما أرودت وكالة "أونروا" في تقرير النداء الطارئ للعام 2021 الجاري.

 

 

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد