صورة أرشيفية

مخيم اليرموك: استمرار المعارك لليوم السابع بين "داعش" و"الهيئة" وتصعيد في شارع فلسطين

الثلاثاء 20 فبراير 2018
صورة أرشيفية
خاص - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

سوريا - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

تتواصل المعارك بين عناصر تنظيم " داعش" من جهة، وعناصر " هيئة تحرير الشام" من الجهة الثانية، لليوم السابع على التوالي، حيث باتت تتركز في منطقة ضيّقة غرب مخيّم اليرموك، بعد أنّ وسّع " داعش" سيطرته على كتل سكنيّة في منطقة المشروع ومحيط حارة فرن أبو فؤاد، في حين يواصل التنظيم تمهيده الناري لإقتحام جادة عين غزال ومحيطها والتي باتت من آخر المعاقل لعناصر الهيئة في مخيّم اليرموك.

مصادر " بوابة اللاجئين الفلسطينيين" في المخيّم، أوضحت اليوم الثلاثاء 20 شباط، بأنّ تبادل ناري لا تزال تُسمع أصدائه في مناطق الاشتباك منذ صباح اليوم، دون تحقيق تحركات ميدانية، مع توقعات بتصاعد الموقف الميداني في الساعات المقبلة.

ووردت أنباء من مخيّم اليرموك، عن سقوط العديد من القتلى في صفوف الطرفين، أكثرها في صفوف العناصر المهاجمة لـ"داعش" حيث شوهدت سيارات عدّة تابعة للتنظيم تنقل جثث القتلى والعناصر المصابين من منطقة غرب المخيّم الى النقاط الطبيّة التابعة له.

وفي الجانب الشرقي من مخيّم اليرموك، شهد شارع فلسطين ومحيط مبنى بلدية اليرموك، اشتباكات عنيفة بين مجموعة " الكراعين" المُبايعة لتنظيم "داعش" من جهة، وعناصر ميليشيا " فلسطين حرّة" الموالية للنظام السوري، استخدمت فيها الاسلحة الرشاشة والقذائف الصاروخيّة، ولم ترد أنباء عن وقوع اصابات.

يأتي كل ذلك، في وقت تغيب فيه الأنباء عن أوضاع  نحو 3 الاف من المدنيين القاطنين في مخيّم اليرموك، وخصوصاً في مناطق الاشتباكات في غرب اليرموك وشرقه، وسط استمرار إغلاق مداخل ومخارج المخيّم من قبل قوّات النظام السوري والفصائل الموالية له.

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد