الجمعة 23 أغسطس 2019
خبر: أول اجتماع لبناني فلسطيني في السرايا الحكومي بعد تشكيل حكومة الحريري
أول اجتماع لبناني فلسطيني في السرايا الحكومي بعد تشكيل حكومة الحريري
أخبار سياسية | 2017-01-21 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

لبنان - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

عُقد اجتماع لبناني فلسطيني في السرايا الحكومي، الأول بعد تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة سعد الحريري، بين رئيس "لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني" الوزير السابق حسن منيمنة وممثلي القوى والفصائل الفلسطينية في لبنان، وتناول الاجتماع إحصاء الفلسطينيين في لبنان، والوضع الأمني في المخيمات والتجمّعات الفلسطينية.

حضر الاجتماع أمين سر حركة فتح في لبنان فتحي أبو العردات، ممثل حركة حماس في لبنان علي بركة، عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية صلاح اليوسف، مسؤول الجبهة الديمقراطية علي فيصل، مسؤول الجبهة الشعبية في لبنان مروان عبد العال، مسؤول حزب الشعب الفلسطيني في لبنان غسان أيوب، عضو المكتب السياسي للقيادة العامة في لبنان أبو عماد رامز، مسؤول العلاقات السياسية لحركة الجهاد الإسلامي في لبنان شكيب العينا، وعدد من ممثلي القوى الفلسطينية.

فيما يخص الإحصاء، أبلغ منيمنة الوفد الفلسطيني عن بدء الإحصاء الذي تجريه الحكومة اللبنانية والإحصاء المركزي الفلسطيني في السلطة الفلسطينية، بالتعاون مع السفارة الفلسطينية في لبنان، والذي سيشمل جميع الفلسطينيين الموجودين في لبنان، سواء المقيمين منذ النكبة أو الفلسطينيين الذين نزحوا من سورية أو الأردن.

يأتي ذلك بهدف إعداد تقرير دقيق حول أعدادهم، ووفقاً للتحضير المبدئي فإن هناك نحو (121) ما بين مخيم فلسطيني وتجمّع صغير وكبير على مختلف الأراضي اللبنانية، ومن المتوقع أن يتم إنجاز الإحصاء نهاية عام 2017.

فيما أكّد الوفد الفلسطيني أن الوضع الأمني في مخيم عين الحلوة مستقر إلى حدٍ ما، وأنه تتم معالجة أي إشكالات أمنيّة بالتعاون مع الأجهزة الرسميّة اللبنانية، مطالباً بضرورة إيجاد صيغة تعاون تضمن في نهاية المطاف إقرار الحقوق المدنية والاجتماعية والإنسانية وحق التملك وعدم فصل الجانب السياسي عن الأمني.

وشدّد أبو العردات على ضرورة معالجة مشاكل تجمّع الشبريحا الفلسطيني في منطقة صور، بعد توجيه إنذار من قوى الأمن الداخلي لسكانه بالإخلاء ومراعاة الجانب الإنساني في شق الأوتوستراد، وبناءً على ذلك أجرى منيمنة اتصالاً بالمدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء إبراهيم بصبوص واتفق على إعطاء مهلة أسبوعين لمعالجة الموضوع قبل أن يتم الإخلاء.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة