الإثنين 16 سبتمبر 2019
خبر: اغتيال لاجئ فلسطيني في مخيم عين الحلوة
اغتيال لاجئ فلسطيني في مخيم عين الحلوة

مخيم عين الحلوة - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

توفى اللاجئ الفلسطيني إبراهيم منصور، الخميس 29 كانون الأول، بعد أن دخل في حالة موت سريري بمستشفى الراعي في صيدا، عقب إطلاق الرصاص عليه في منطقة البركسات قرب مفرق سوق الخضار بمخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين جنوب لبنان.

وحسب شهود عيان، فإن مسلح ملثم أطلق النار على الشاب منصور أثناء عمله على سيارة الأجرة الخاصة به، ما أدى إلى إغلاق منطقة الشارع الفوقاني في المخيم وسط حالة من الذعر لدى الأهالي.

يُشار إلى أن الشاب منصور هو أحد أبناء مخيم عين الحلوة، ينتمي إلى حركة فتح ( التيار الإصلاحي) ، ويعمل كسائق سيارة أجرة عمومي في المخيم، وهو لاعب كرة قدم.

وتأتي عملية الاغتيال بعد اتفاق القوى الوطنية والإسلامية الفلسطينية على بذل المزيد من الجهود لتحصين الوضع الأمني في مخيم عين الحلوة وتثبيت وقف إطلاق النار، بعد الاشتباك الذي وقع بين عناصر من حركة فتح" في منطقة "البركسات" وناشطين إسلاميين في منطقة "الصفصاف" في أعقاب اغتيال الشاب "سامر نجمة" أحد عناصر عصبة الأنصار الإسلامية يوم الأربعاء 21/12/2016.

والجدير بالذكر أن عدد ضحايا عمليات الاغتيال في مخيم عين الحلوة منذ عام 1991 وحتى يومنا هذا بلغ 502 ضحية ، وهي ثاني عملية اغتيال في غضون أسبوع داخل مخيم عين الحلوة.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة