الأحد 22 سبتمبر 2019
خبر: "الأونروا" تقدّم الحصص الغذائية للمستفيدين في قطاع غزة ضمن شبكة الأمان
مساعدات بدل الإيجار المؤقتة الأسبوع القادم
فلسطين المحتلة | 2017-01-17 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

في تقريرها للوضع الطارئ، ذكرت منظمة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى "الأونروا"، أنها قدمت الحصص الغذائية للمستفيدين منها لدورة التوزيع الرابعة، ضمن شبكة الأمان الاجتماعي من فئتي الفقر المدقع والفقر المطلق.

ويساعد برنامج الإغاثة والخدمات الاجتماعية مجموعات ضعيفة أيضاً مثل المسنين والأطفال الذين فقدوا أحد الوالدين أو كليهما، والأطفال المعاقين بصرياً عبر الدراسة في مركز إعادة تأهيل المعاقين بصرياً (RCVI) التابع لـ "أونروا" بمدينة غزة.

هذا وأوضحت المنظمة الأمميّة في تقريرها أنه خلال كانون الأول الماضي، زار أخصائيو برنامج الإغاثة والخدمات الاجتماعية (RSSP) أكثر من (7227) عائلة من مختلف أنحاء قطاع غزة، لتقييم وضع الفقر لديهم، واستلم المستفيدون الحصص الغذائية لدورة التوزيع الرابعة، موزعين على (570) عائلة ضمن شبكة الأمان الاجتماعي (SNN) أي فئة الفقر المدقع، وهي فئة الأسر التي يعيش فيها الفرد بأقل من (1.74) دولار في اليوم.

والعائلات المصنفة على فئرة الفقر المطلق (34.533) عائلة، وهي فئة الأسر التي يعيش فيها الفرد بأقل من (3.87) دولار في اليوم، واستلمت (4.896) عائلة مواد غير غذائية مثل الفرشات والبطانيات والمشمعات وغير ذلك.

أوضحت كذلك أن برنامج الإغاثة والخدمات الاجتماعية (RSSP) لديها، يهدف إلى تمكين اللاجئين الفلسطينيين وبالتركيز على المجموعات الأكثر ضعفاً عبر تلبية احتياجاتهم الاجتماعية والاقتصادية من خلال تدخلات مجتمعية.

وتشمل أنشطة البرنامج توزيع الطرود الغذائية والتقييم الدوري لحالة الفقر بين اللاجئين واستحقاق الحصول على الخدمات من خلال الأخصائيين الاجتماعيين إلى مجموعة متنوعة من التدريب المبني على المهارات وبناء القدرات التي تستهدف غالباً النساء والأطفال والشباب.

كما قدّم برنامج الإغاثة الفرعي التابع لبرنامج الإغاثة والخدمات الاجتماعية، أجهزة مساعدة لـ (79) لاجئاً، وحصل (722) شخصاً من ذوي الإعاقات على خدمات التعليم الخاص بالتنسيق مع مراكز إعادة التأهيل المجتمعية المحليّة.

هذا وتحقّقت وحدة التدخل المجتمعي التابع لبرنامج الإغاثة والخدمات الاجتماعية من (34) حالة تدخّل جديدة، وحوّلت (91) حالة أخرى إلى داخل وخارج "الأونروا" للحصول على المساعدة.

وتعتبر هذه الوحدة مسؤولة عن دعم اللاجئين الأكثر ضعفاً من خلال تقديم الاحتياجات المحلية والتعليمية والاقتصادية والطبية والنفسية الاجتماعية واحتياجات المأوى.

واستفاد (1.297) شخصاً من خلال سبعة مراكز لشؤون المرأة المنتشرة في مناطق قطاع غزة الخمس، من النشاطات التي اشتملت على تقديم التدريب المهني والدعم القانوني والنفسي.

في سياق آخر، أعلنت "الأونروا" عن نيّتها توزيع ما يزيد عن (3.4) مليون دولار كمساعدات بدل الإيجار الموقتة (TSCA) لتغطية الربع الأخير من عام 2016، وستصل الأموال لحوالي (5400) عائلة لاجئة ما زالت نازحة من مختلف مناطق قطاع غزة، وستتمكن العائلات التي ما زالت نازحة من استلام هذه الدفعات النقدية الأسبوع القادم.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة