الإثنين 16 سبتمبر 2019
خبر: الاحتلال يُسلّم إخطاراً بالهدم لعائلة الأسير باجس نخلة من مخيم الجلزون
الاحتلال يُسلّم إخطار بالهدم لعائلة الأسير باجس نخلة من مخيم الجلزون
المخيمات الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة | 2017-04-05 | وكالات-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

سلّمت قوات الاحتلال عائلة الأسير باجس نخلة، الأربعاء 5 نيسان، إخطاراً بهدم منزل العائلة في مخيم الجلزون للاجئين شمالي رام الله المحتلة، خلال ثلاثة أيام، بحجة البناء دون ترخيص.

حسب زوجة الأسير نخلة، أشارت إلى أن قوات الاحتلال أخطرت العائلة بهدم المنزل عام 2014، وتقدّمت العائلة بأوراق رسمية لمحكمة الاحتلال طعناً في القرار، وما زالت القضية جارية في محاكم الاحتلال حتى اليوم.

يتكون منزل الأسير نخلة في مخيم الجلزون من ثلاث طوابق، مساحة كل طابق تبلغ (300) متر مربع، وأشارت زوجة الأسير إلى أن قرار الهدم سببه سياسي وليس البناء "دون ترخيص".

يُشار إلى أن الأسير باجس خليل نخلة، أحد قيادات حركة حماس في الضفة المحتلة، اعتقلته قوات الاحتلال في المرة الأخيرة بتاريخ 15 آذار عام 2016، بعد أن أفرج الاحتلال عنه قبل فترة قصيرة لم تتجاوز العام، وحوّله للاعتقال الإداري، وخاض إضراباً عن الطعام خلال اعتقاله الأخير، ويواصل الاحتلال عزله في سجن "إيشل" منذ أربعة أشهر.

اعتقلت قوات الاحتلال نجليه تزامناً مع فترة اعتقاله، إذ اعتقلت فارس باجس نخلة عام 2007 وحُكم عليه بالسجن أربعة أعوام، ومعروف باجس نخلة (23) عاماً اعتقلته قوات الاحتلال عام 2009 وحُكم عليه بالسجن ثلاثة أعوام، مع دفع غرامة مالية قيمتها خمسة آلاف شيقل،  وأعيد اعتقال معروف بتاريخ 24 كانون الثاني الجاري بالتزامن مع نقل والده للعزل الانفرادي.

أمضى الأسير باجس نخلة في سجون الاحتلال سابقاً أكثر من عشرين عاماً، حوالي (15) منها في الاعتقال الإداري، والاعتقال الأخير قضى فيه ما يقارب (39) شهراً، وهو أحد مبعدي مرج الزهور عام 1992 لمدة عامين.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة